قاطيشه: لعبة “عض أصابع” لتحسين الشروط

اعتبر عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب وهبي قاطيشه أن القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر واثقان من أن المياه ستعود إلى مجاريها بينهما بعد تشكيل الحكومة، لافتاً إلى أن ما نشهده منذ فترة “لعبة عض أصابع” لتحسين الشروط في عملية التشكيل.

وأكد قاطيشه أن “زعل الأخوة لا يطول، واللقاء بين الوزيرين باسيل والرياشي كان كفيلاً برأب الصدع”، مشيراً الى أن «هدف القوات اللبنانية لم يكن في يوم من الأيام التصويب على العهد وإضعافه، بل بالعكس، حرصنا على إنجاح العهد من خلال التصويب على الملفات الملتبسة، وقطع الطريق على الصفقات المريبة”.

وختم قاطيشه: “ما سنسعى إليه في المستقبل القريب هو أن تكون الحكومة منتجة، والأهم شفافة، حيث إننا سنستكمل مسار محاربة الفساد، ونضع يدينا بيد الرئيس عون لتحقيق التغيير والإصلاح الحقيقيين”.

قاطيشه: المفاوضات مستمرة

المصدر:
الشرق الاوسط

خبر عاجل