بومبيو: عقوباتنا تستهدف النظام وليس الشعب

أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو مساء أمس السبت، أن الولايات المتحدة ستضع عقوبات صارمة على النظام الإيراني في 5 تشرين الثاني.

وقال في تغريدة على حسابه في “تويتر”: “في الخامس من شهر تشرين الثاني سنضع عقوبات صارمة على نظام الحكم في إيران… هدفنا هو إجبار إيران على التخلي عن أنشطتها المدمرة… وسوف تستهدف العقوبات النظام وليس الشعب الذي عانى من سوء إدارة حكومته، وسرقته، ووحشيته”.

واستثنت الجولة الثانية من العقوبات الأميركية ضد إيران الاحتياجات الإنسانية مثل الغذاء والدواء وأدوات الزراعة والمستلزمات الطبية وغيرها، حسب ما أعلن بومبيو  سابقا.

وقال وزير الخارجية خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخزانة ستيف منوتشين مساء الجمعة الماضي، إن العقوبات تأتي جزءا من تحرك شامل يهدف إلى “حرمان نظام طهران من الموارد التي يستخدمها لنشر الموت والدمار في جميع أنحاء العالم”.

وكان البيت الأبيض أعلن الجمعة أن جميع العقوبات الأميركية ضد إيران ، والتي كانت قد عُلقت بموجب الاتفاق النووي قبل ثلاث سنوات، قد عادت بشكل كامل، وأن هذه هي أصعب العقوبات المفروضة على النظام الإيراني .

وتشمل هذه الجولة من العقوبات جزءا كبيرا من الاقتصاد الإيراني، واستهدفت بشكل أساسي الطاقة، بما في ذلك النفط والغاز والبتروكيماويات، وكذلك التجارة والتعاملات المالية.

المصدر:
العربية

خبر عاجل