قاضي الأولاد انتحر… أمامهم!

في واقعة “حزينة”، أقدم مدرس على الانتحار داخل إحدى الصفوف خلال الدوام المدرسي، في حادثة هزت مدرسة بولاية تكساس الأميركية الأثنين. ووجد أحد المدرسين بمدرسة ويسيندورف الإعدادية بمدينة روزنبيرغ في تكساس، مدرس الفنون جوردن هالاني فاقدا للوعي داخل إحدى الصفوف، قبل أن يتم أخذه للمستشفى حيث أعلنت وفاته. وأكدت هيئة المدارس في تكساس أن المدرس قام بالانتحار داخل الصف المدرسي.

ويذكر أن هالاني لم يتجاوز الـ31 عاما، وأن صفحته الشخصية على موقع فيسبوك تذكر أنه متزوج منذ عام 2016. وتم إبقاء الطلاب داخل صفوفهم بعد حالة الانتحار، ثم تم إعلام أهالي الطلاب بالحادثة. وأعلنت المدرسة أن مختصين اجتماعيين سيكونون جاهزين للتحدث للطلاب والمدرسين خلال الأسبوع، في حال أراد أحد منهم طرح الأسئلة حول الموضوع “الحساس”.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل