بوابة إلكترونية كي تصبح وزيراً

اختار رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي خمسة من الوزراء في حكومته من بين أكثر من 15 ألف متقدم عبر الإنترنت.

وخلال الشهر الماضي، فتح عبد المهدي عملية اختيار الوزراء للجمهور من خلال إنشاء بوابة إلكترونية للتقديم من خلالها. ووجهت الدعوة للوزراء المحتملين بإرفاق السيرة الذاتية والأدلة التي تثبت استيفاءهم لمتطلبات وشروط الوظيفة. ولم يتم الإعلان حتى الآن عن أسماء المختارين.

 

وطُلب من عبد المهدي تشكيل حكومة جديدة في تشرين الأول الماضي، لتنتهي بذلك أشهر من الجمود بعد انتخابات غير حاسمة. وأعلن رئيس الوزراء للمرة الأولى عبر موقع فيسبوك عن عملية التوظيف غير العادية لخمسة من 14 منصباً وزارياً. وطُلب من المتقدمين أن يكشفوا عما إذا كانوا ينتمون إلى أي حزب سياسي وعن الوزارة التي يرغبون في قيادتها. كما طلب منهم وصف المشاريع التي أشرفوا عليها، وتوضيح أفكارهم حول الأشياء التي تجعلهم ينجحون في القيادة وكيف سيعالجون المشاكل التي تواجهها الوزارة.

ويتمثل جزء من دور رئيس الوزراء في الإشراف على إعادة إعمار العراق في أعقاب معركة استمرت أربع سنوات ضد تنظيم الدولة الإسلامية، مما أدى إلى تدمير عشرات الآلاف من المنازل والأعمال التجارية وتهجير أكثر من ثلاثة ملايين شخص.

المصدر:
bbc arabic

خبر عاجل