“أصدقاء الجامعة اللبنانية” تردّ على حمادة

 

عقدت لجنة المتابعة لجمعية “أصدقاء الجامعة اللبنانية” والاساتذة الديمقراطيون المستقلون، وفاعليات اكاديمية ونقابية وسياسية اجتماعا طارئا تدارست فيه الموقف الشجاع والمسؤول لمجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان (APECL) وبعض ردود الفعل عليه.

وشكرت، في بيان، البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان على موقفهم الوطني والانمائي الحكيم لمستقبل الجامعة اللبنانية، لأنّ هذا الموقف الرائد يجسد الالتزام المطلق بالمصالح العليا للشعب اللبناني وللجامعة الوطنية، والايمان الثابت بدورها على صعيد انماء المواطنية الحقيقية والحفاظ على الهوية الثقافية وبناء مجمّع المعرفة وتحقيق جودة التعليم في لبنان الذي نريده طليعة النهضة في المشرق العربي.

واكدت ان هذا الموقف الطليعي يعبّر ليس فقط عن رأي البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان انما عن ارادات واسعة لقوى سياسية وكنسية واجتماعية فاعلة من مكونات المجتمع اللبناني.

وشكرت وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة على ترحيبه بالإيجابيات الواردة في بيان المجلس، “غير اننا في المقابل وازاء السلبيات التي سجّلها نسأل: “لماذا لم يمارس وزير التربية الحالي ووزراء التربية السابقون صلاحياتهم للحفاظ على استقلالية الجامعة وتحقيق الاصلاح المنشود فيها؟”

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل