ما علاقة مياه بيروت بفيضان “المجارير”

 

اعتبرت مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان انه يتم الزج بإسمها في القضية المحالة أمام القضاء والمتعلقة بتحديد المسؤولية عن فيضان المجارير في منطقة الرملة البيضاء.

يهم المؤسسة التأكيد أن لا علاقة لها من قريب أو بعيد بما حدث في الرملة البيضاء والإدعاءات المساقة في هذا المجال لا تمتّ للحقيقة بصلة. لا بل بالعكس تمامًا. إن مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان بالتعاون مع مجلس الإنماء والإعمار قامت بأعمال صيانة لمحطة الرفع للمياه المبتذلة في منطقة السلطان ابراهيم – الغبيري وقد بدأت بالعمل بتاريخ 22/10/2018. وتنحصر مسؤولية المؤسسة في تشغيل محطة التكرير عندما تصل إليها مياه الصرف الصحي، أما إذا كانت هناك أسباب معينة تحول دون وصول هذه المياه إلى المحطة، فلا علاقة للمؤسسة بذلك.

ودعت مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان في بيان، إلى التوقف عن اختلاق الإتهامات وإطلاقها جزافًا في وقت تسعى المؤسسة إلى التطوير والتحسين اللذين يحتاجان إلى تعاون مختلف الجهات المسؤولة بما يصب في تحقيق المصلحة العامة لا غيرها.

 

 

 

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل