بوتين: الحوار مع ترمب “ضروري بالفعل”

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت، أن تركيا لم تنجح في حل أزمة إدلب السورية ، معربا عن قلق موسكو من الوضع في هذه المحافظة التي تسيطر عليها عناصر من المعارضة السورية.

وأعرب بوتين عن أسفه لالغاء نظيره الأميركي دونالد ترمب لقاء كان مقررا معه على هامش قمة مجموعة العشرين في بوينس آيرس ، معتبرا أن الحوار مع ترمب “ضروري بالفعل”.

وقال في مؤتمر صحفي: “من المؤسف اننا لم نكن قادرين على عقد لقاء فعلي. أعتقد انه ضروري بالفعل”، مضيفا “آمل أن نتمكن من اللقاء حين يصبح الجانب الاميركي مستعدا لذلك”.

واضاف الرئيس الروسي ان “القضايا التي ينبغي ان نناقشها بالغة الاهمية. انها قبل كل شيء قضايا الاستقرار الاستراتيجي ومن ثم القضايا الخاصة بمنع انتشار اسلحة الدمار الشامل”.

واكد بوتين السبت، انه تحدث الى ترمب عن الأزمة الأوكرانية على هامش القمة، وقال: “لقد تحدثنا وقوفا. اجبت عن اسئلته المرتبطة بالحادث في البحر الأسود”، حين احتجز الروس الاحد ثلاث سفن عسكرية اوكرانية وطواقمها. واضاف: “لديه وجهة نظره حول هذه القضية، ولدي وجهة نظري. لكنني أبلغته بما حصل”.

من جهته، أعلن البيت الابيض انه “على جاري العادة في احداث متعددة الطرف، اجرى الرئيس ترمب والسيدة الاولى عددا من الاحاديث غير الرسمية خلال العشاء مساء الجمعة في بوينس آيرس، وشمل ذلك الرئيس بوتين”.

من جهة أخرى، وتعليقا على نتائج لقائه ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ، أعلن بوتين أن روسيا والسعودية اتفقتا على تمديد الاتفاق بشأن تخفيض إنتاج النفط، من دون تحديد كمية التخفيض.

وأضاف أن “القرار النهائي لم يتخذ بعد بشأن الحجم، لكننا سنقوم بذلك سوية مع السعودية . ومهما كان الرقم النهائي بموجب القرار المشترك، فإننا سنتابع الأوضاع في السوق ونتعامل معها بسرعة”.

المصدر:
RT

خبر عاجل