بلاغ تحذيري بسبب PUBG

من الآن فصاعدا، كل فرد في الأمن الأردني يتحمل مسؤولية قانونية وسيتم اتخاذ أشد العقوبات بحقه في حال قام بتحميل تطبيق لعبة PUBG القتالية الشهيرة.

فقد عممت مديرية الأمن العام الأردني كتاباً على كوادرها طالبت فيه بعدم تحميل أو ممارسة لعبة PUBG المنتشرة على نطاق واسع عبر تطبيقات الهواتف الذكية.

وقالت المديرية في كتابها إنها لاحظت في الآونة الأخيرة انتشار اللعبة بين مرتبات الأمن العام بشكل خاص، والمواطنين بشكل عام، مشيرة إلى أن اللعبة تساعد على تنمية العنف وتسيطر على نفسية اللاعب وتدخله في حالة من التشويق والإدمان واستفزاز الخصم أكثر للقيام بأعمال القتل والتدمير، كما أنها تركز في جوهرها على تشكيل جماعات وعصابات والتواصل بين اللاعبين صوتاً وصورة من أنحاء العالم كافة ومن كلا الجنسين.

وحذرت المديرية مرتباتها كافة من تحميل أو ممارسة هذه اللعبة، قائلة إنه وخلاف ذلك يتحمل كل من يخالف ذلك المسؤولية القانونية وسيتم اتخاذ أشد العقوبات بحقه.

وطالبت مجموعة من مديريات التربية والتعليم في محافظات أردنية بحجب اللعبة لانشغال طلبة المدارس بها خلال الفصول الدراسية وداخل منازلهم، خصوصاً خلال فترة الامتحانات الشهرية.

وقال دكتور علم الاجتماع محمد الحمايدة إن تأثير اللعبة لن يشعر به أولياء الأمور سريعاً، إنما خلال الأسابيع المقبلة، إذ إن اللعبة تشجع على الانعزال وسرعة الانفعال والغضب، مؤكداً في حديث لـ”العربي الجديد”، أن أولياء الأمور مطالبون بمنع أطفالهم من ممارسة اللعبة من دون الحاجة إلى تعميمات أمنية أو حكومية.

من جانبه، أكّد رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات في الأردن، المهندس غازي الجبور، أنه لا نية لحجب اللعبة الشهيرة، لأن ذلك يدخل في باب التضييق على الحريات، والهيئة لا تعتمد على هذه الحلول، التي قد تعطي نتائج سلبية، فتصبح اللعبة مرغوبة أكثر بعد حجبها. بيد أن الجبور أكد أن الهيئة ستصدر تعميماً خلال الـ48 ساعة المقبلة، لتحذير الأردنيين، من تحميل اللعبة وممارستها، مشيراً إلى أن عمل الهيئة يكون استباقياً في مثل هذه الحالات، فبمجرد رصد حالات انتحار أو عنف ناتجة عن الألعاب المماثلة، يتم تحذير المواطنين منها.

وحققت لعبة PlayerUnknown’s Battlegrounds أرقاماً قياسية منذ طرحها في الأسواق وسط مبيعات ضخمة وأرباح خيالية، إذ وصل عدد اللاعبين إلى أكثر من 400 مليون في نسخة الأجهزة الذكية من اللعبة.

في نفس الوقت، يلعب 87 مليون شخص لعبة PUBG بشكل يومي، وعند توقف اللعبة لإجراء تعديلات وتحديثات أصبحت في المركز الثالث في ترند “تويتر”، إذ عبّر اللاعبون عن إعجابهم بها، وهذا ما يجعلها أقرب إلى الإدمان.

واللعبة هي عبارة عن معارك متعددة يشارك فيها لاعبون مختلفون من مختلف أنحاء العالم عبر الإنترنت، وفي كل مباراة يهبط 100 لاعب إلى خريطة مملوءة بالأدوات والأسلحة المختلفة، ثم يقاتلون بعضهم البعض حتى يموت الجميع وينجو شخص واحد أو فريق واحد.

المصدر:
العربي الجديد

خبر عاجل