بالصور: من نفق لحزب الله إلى متحف

 

نشرت صحيفة ” ​الإندبندنت​” مقالا لمراسلها في ​لبنان​ بعنوان “داخل نفق ​حزب الله​ الذي لم تعثر عليه إسرائيل”، ولفتت الصحيفة إلى أن “هول قام بجولة داخل أحد الانفاق التي تربط بين الأراضي اللبنانية وإسرائيل ويستخدمها مقاتلو حزب الله في عملياتهم” موضحا أن “​الجيش الإسرائيلي​ شن خلال الأسبوع الماضي عملية ضخمة لتدمير الأنفاق المماثلة لكنه لم يعثر على هذا النفق في منطقة ​مليتا​ جنوبي لبنان”.

ويقع النفق وسط غابات البلوط والصنوبر وطالما استخدمه مقاتلو الحزب للهجوم على جيش الإسرائيلي. ورأى هول في داخل النفق أضواء خافتة تقود إلى ممر ضيق وإلى غرف صغيرة، حيث الهواء بارد ورطب. وفي النفق مطبخ وغرفة نوم وفرش وغرفة للصلاة ومركز قيادة، حيث يتم إصدار الأوامر عبر خشخشة من الأصوات.

وقال: “هذا ما يبدو عليه الوضع داخل نفق حزب الله. وقام الجيش الإسرائيلي هذا الأسبوع بعملية لتدمير أنفاق الحزب التي اكتشف أنه يديرها على الحدود اللبنانية الإسرائيلية. لكن النفق في مليتا جنوبي لبنان ظل مخفيا خلال الأعوام التسعة التي استخدمه خلالها مقاتلو الحزب، وأصبح اليوم جزءا من متحف تفاعلي يمجّد سنوات القتال.. ولم تعرف إسرائيل عن النفق حتى فتحناه للناس في عام 2011″؛ حسب أحمد منصور، المتحدث باسم المتحف، “وظل سرا طوال الوقت”.

 

المصدر:
عربي21

خبر عاجل