الحاجة أم الانتحار

شهدت قرية هوارة عدلان التابعة لمركز الفيوم في مصر واقعة انتحار غريبة حيث قام شاب بخلع ملابسه ووقف على سور بحر يوسف بمحافظة الفيوم، وألقى نفسه في البحر وهو يردد “سامحني يا رب تعبت خلاص”.

وتمكن رجال الإنقاذ النهري من انتشال الجثة، وتبين أنها للمدعو رجب س. ع (23 سنة) عامل زراعي.

وكشفت تحريات رجال المباحث أنه كان يمر بضائقة مالية شديدة فقرر التخلص من حياته، وحضر إلى قرية “هوارة عدلان” القريبة من محل إقامته وخلع ملابسه وألقى بنفسه في بحر يوسف.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل