إلغاء حفل الأوسكار؟

حفل الأوسكار مهدد!

تواجه قيادة أكاديمية السينما الأميركية طريقاً مسدوداً، بعد رفض الممثل الكوميدي، كيفن هارت، تقديم حفل مراسم توزيع الأوسكار في دورتها الـ 91.

واعتذر الكوميدي المشهور هارت عن تقديمه لحفل الأوسكار بسبب قضية تغريدات له عبر “تويتر” بما يخص قضايا المثليين، وما سببته من مشكلة اجتماعية عامة وضعهته في خانة الأشخاص الذين يعانون من رهاب المثلية. ويبقى حفل الأوسكار القادم دون مقدم، حيث تواجه الأكاديمية صعوبة في العثور على بديل للكوميدي هارت المعتذر.

كما أن هناك مشكلة أخرى تتعلق بانخفاض قيمة التعويض الذي يتقاضاه الممثل المقدم للحفل، ففي حفل الأوسكار لعام 2017، اشتكى المقدم الكوميدي، جيمي كيميل، من حصوله على مبلغ 15 ألف دولار فقط، وهذا هو السبب وراء رفض معظم المرشحين المحتملين تقديم حفل الأوسكار. وسيتعين على مجلس أكاديمية السينما الذي سينعقد، مساء اليوم الثلاثاء، مناقشة موضوع بديل للمقدم المعتذر هارت أو الاستغناء عن دور مقدم الحفل نهائياً.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل