طرود وهمية لضبط اللصوص

تتعاون شركة أمازون للتجارة الإلكترونية مع الشرطة الأميركية من أجل ضبط اللصوص، الذين يسرقون الطرود لدى تركها أمام أبواب المنازل. وقررت الشرطة في نيوجيرسي وضع طرود وهمية، مزودة بأنظمة تتبع “جي بي إس”، أمام عدد من المنازل في المدينة، مع تثبيت كاميرات على أبوابها. واختيرت هذه المنازل استناداً إلى احصاءات الجريمة في المدينة، وبيانات حول مواقع السرقة قدمتها شركة أمازون.

وسُرق أحد الطرود بعد 3 دقائق فقط من تركه أمام المنزل. وقالت شركة أمازون لوكالة “أسوشيتد برس”: “نثمن جهود وكالات تنفيذ القانون المحلية، في مكافحة سرقة الطرود، ونلتزم بمساعدتها بكل ما بوسعنا”. وتتوقع هيئة البريد الأميركية تسليم نحو 900 مليون طرد خلال فترة الاحتفال بعيد الميلاد.

وفي العام الماضي، أطلقت أمازون خدمة “مفتاح أمازون”، التي مكنت أصحاب المنازل ذات المفاتيح الذكية من السماح لموزعي الطرود بفتح أبواب تلك المنازل عبر تطبيق إلكتروني، وترك الطرود داخلها. وبينما تبدو هذه الوسيلة بعيدة المنال بالنسبة للكثيرين، فإن هناك طرقا أخرى لحماية الطرود:

– تسلمها في مكان العمل، أو تكليف صديق بتسلمها.
– التأكيد على ضرورة التوقيع باستلام الطرد.
– تثبيت كاميرا على باب المنزل، حتى يتسنى تزويد الشرطة بأدلة مصورة.

المصدر:
bbc arabic

خبر عاجل