صور 6.8 مليون شخص في خطر

في فضيحة جديدة تطال أشهر وأقدم مواقع التواصل، أعلنت فيسبوك، الجمعة، أنها اكتشفت عيباً ربما أثر على ما يصل إلى 6.8 مليون شخص استخدموا كلمات المرور الخاصة بالموقع في التعامل مع تطبيقات خارجية مرتبطة بالصور. وذكرت الشركة في منشور أن الحادث ربما أثر على ما يصل إلى 1500 تطبيق صممها 876 مطوراً، مضيفة أنها تمكنت من إصلاح المشكلة. وأضافت فيسبوك أن بعض التطبيقات ربما دخلت على مجموعة أكبر من الصور عن المعتاد لمدة 12 يوماً في الفترة بين 13 و25 أيلول.

ويأتي هذا “العيب” كما وصفته الشركة بعد سلسلة من الإخفاقات والصفعات التي طالت فيسبوك خلال السنة المنصرمة، وكان آخرها فرض إيطاليا الأسبوع الماضي، غرامة قدرها عشرة ملايين يورو (11.4 مليون دولار) بسبب بيع بيانات المستخدمين دون إبلاغهم وتضليلها للمستخدمين بشأن ممارسات البيانات الخاصة بها واستخدامها لتلك البيانات لأغراض تجارية بطرق تخالف قوانين البلاد.

يذكر أن فيسبوك لا تزال تلملم فضيحة البيانات أو ما عرف بـ “كامبريدج أناليتيكا” التي تفجرت عام 2016، كما أنها تواجه بعض المشكلات على صعيد الإدارة، لا سيما بعد سلسلة من الاستقالات، فضلاً عن الانتقادات التي طالت المدير التنفيذي للشركة، مارك زوكيربورغ، ما دفعه للتأكيد في تشرين الثاني الماضي أنه لن يستقيل. كما اتهمت الشركة مؤخراً بتنظيم حملة للتشهير بمنتقديها.

المصدر:
العربية

خبر عاجل