بلدة نحلة تودع الشهيد رؤوف يزبك

بدأت مراسم نقل جثمان المجند الشهيد رؤوف حسن يزبك من مستشفى دار الأمل الجامعي عند الثامنة صباحا الى بلدته نحلة في بعلبك، بمشاركة العميد الركن حمد حيدر ممثلا قائد الجيش العماد جوزف عون، حيث أدت له التحية ثلة من رفاق السلاح على وقع أنغام لحن الموتى الذى عزفته فرقة موسيقى الجيش اللبناني.

وعند دوار بلدة دورس، بالقرب من مدخل بعلبك الجنوبي، احتشد عدد كبير من المواطنين في وقفة تضامنية مع الجيش اللبناني تحت شعار “شهداء الغدر شهداء الجيش اللبناني”، وحمل نعش الشهيد على الأكتاف، وصدحت الأغاني الوطنية في الساحة.

واعتبر عم الشهيد المختار علي حويشان يزبك أن “هذه الوقفة هي تعبير عن الحالة التي وصلنا اليها في هذه المنطقة وهي رسالة موجهة إلى جميع المسؤولين من أعلى الهرم إلى الوزراء والنواب، بأنه لم يعد مقبولا الاستمرار بهذا الوضع الذي نحن عليه”.

وختم: “إننا نريد الأمن والأمان والإنماء، ونحن نرفض قطعا الإجرام والإرهاب الذي تعيشه المنطقة”.

ثم توجه الموكب إلى بلدة نحلة حيث سيوارى في الثرى في جبانة البلدة عند الحادية عشرة من قبل ظهر اليوم، وتتقبل عائلته التعازي لمدة ثلاثة أيام في حسينية آل يزبك في نحلة.

إقرأ ايضا:

استشهاد جندي في اشتباكات الشراونة

المصدر:
النهار

خبر عاجل