الصين… لن نسعى إلى الهيمنة

تعهد الرئيس الصيني، شي جينبينغ، في خطاب ألقاه بمناسبة مرور 40 عاما على تقديم الإصلاحات الاقتصادية الكبرى، ‏بعدم ‏تتطور بلاده على حساب أي دولة أخرى‎.‎‏ ولكنه قال أيضا إن الصين، باعتبارها قوة عالمية كبرى، لن تسمح لأي أحد بأن ‏يخبرها كيف تدير شؤونها‎.‎
وكانت حملة الزعيم الصيني الراحل، دينغ شياوبينغ، الرامية إلى “الإصلاح والانفتاح” قد بدأت قبل أربعة عقود‎.‎‏ وأدى النمو ‏الناتج عن الحملة إلى جعل الصين ثاني أكبر اقتصاد في العالم‎.‎‏ وقال شي إنه بالرغم من هذا النمو الاقتصادي، فإن الصين “لن ‏تسعى إلى الهيمنة”، مشيرا إلى إسهامات بلاده تجاه “مستقبل ‏مشترك للإنسانية‎”.‎
ويقول منتقدون إن الصين لاتزال تواصل ملاحقة المعارضين السياسيين، وتتخذ موقفا متشددا من أي اضطرابات عرقية ‏أو ‏اجتماعية‎.‎‏ كما تعرضت البلاد خلال السنوات الأخيرة لتراكم الديون وتباطؤ النمو الاقتصادي‎.‎
وأمضى الرئيس شي معظم خطابه الطويل في ضرب أمثلة لتقدم الصين خلال العقود الماضية، مثنيا على ما حققته البلاد ‏من ‏‏”إنجازات ملحمية هزت السموات والأرض‏”. ‎

المصدر:
bbc arabic

خبر عاجل