أول كنيسة بالسعودية

أكد مقربون من الكنيسة المصرية، أن الحكومة المصرية اتفقت مع شركة “المقاولون العرب”، لإنشاء أول كنيسة تتبع الأقباط الأرثوذكس بالمملكة العربية السعودية، على أن يتحمل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان تكاليف إنشاء الكنيسة كاملة.

وحسب الخبراء، فإن مسؤولي الكنيسة قدموا للحكومة المصرية تصميما للكنيسة المقترحة، واقترحوا في البداية أن تقوم شركة “أوراسكوم تليكوم” التي يمتلكها رجل الأعمال نجيب ساوريس بتنفيذها، إلا أن الحكومة المصرية فضلت إسنادها لـ”المقاولون العرب”، باعتبارها الأكثر تنفيذا للمشروعات الحكومية الخاصة بدور العبادة.

ونسبت المصادر التي تحدثت لـ”عربي21″ لراهب كنيسة مسطرد القمص عبدالمسيح بسيط، الذي يعدّ أحد المقربين من الأنبا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريك الأقباط الأرثوذكس، تأكيدات بأن المسؤولين السعوديين يفاضلون بين الرياض ومنتجع نيوم في تبوك، لإنشاء الكنيسة المرتقبة، والتي لن تكون الأخيرة خلال الفترة المقبلة.

المصدر:
عربي21

خبر عاجل