البابا فرنسيس ينتقد الأساقفة الأميركيين بشأن الانتهاكات الجنسية

دعا البابا فرنسيس، الأساقفة الأميركيين للوحدة وسط محاولاتهم لعلاج أزمة الانتهاكات الجنسية، وطالب بإنهاء المشاحنات الداخلية بشأن الفضيحة التي قوضت مصداقية الكنيسة الأميركية.

وقال البابا في رسالة مطولة وغير معتادة بعث بها إلى الأساقفة الأميركيين، إن التعامل مع الفضيحة أظهر الحاجة الملحة لنهج جديد للإدارة وعقلية التعامل مع القضايا داخل الكنيسة.

وكتب البابا في الرسالة: “المؤمنون بالله والمهمة الرعوية للكنيسة ما زالت تعاني بشدة نتيجة سوء استغلال السلطة والضمير والانتهاك الجنسي فضلا عن الطريقة العقيمة التي تم التعامل بها مع هذه الأمور”.

وأضاف البابا أن الأساقفة “ركزوا على توجيه أصابع الاتهام أكثر من تركيزهم على البحث عن سبل للمصالحة”.

المصدر:
Reuters

خبر عاجل