إعلان حال الطوارئ في اميركا؟

دعا السيناتور الجمهوري الأميركي، ليندسي غراهام، الرئيس دونالد ترمب إلى إعلان حالة الطوارئ في البلاد، وذلك للحصول على أموال لبناء الجدار على الحدود مع المكسيك.

وجاء في بيان صدر عن غراهام الذي يعد حليفا هاما للرئيس ترمب في الكونغرس: “حان الوقت لأن يستخدم ترمب صلاحيات الطوارئ لبناء الجدار أو الحاجز على الحدود”.

وأضاف أن الحزب الديمقراطي رفض حقا بحث مسألة بناء الجدار، الأمر الذي يعرقل إمكانية التوصل إلى أي اتفاق مع الكونغرس بهذا الخصوص.

ومن الممكن أن يعلن ترمب حالة الطوارئ في بلاده ويحاول استخدامها للحصول على أموال من ميزانية البنتاغون التي قد تمت الموافقة عليها، لبناء الجدار على الحدود، إذ أن أعضاء الحزب الديمقراطي في الكونغرس رفضوا تخصيص أموال لتنفيذ هذا المشروع. وبسبب هذه الخلافات لم تنجح الإدارة الأميركية في الموافقة على ميزانية عدد من وزارات الدولة، الأمر الذي يجعلها تعمل وفق الجدول الزمني المنخفض منذ 22 ديسمبر الماضي. وشملت هذه الظاهرة وزارات الخارجية والعدل والنقل والأمن الداخلي.. وغيرها.

المصدر:
نوفوستي

خبر عاجل