بالصورة: انهيار صخور في بخعون

تسبب انهيار صخري فوق طريق بخعون ـ طاران بانقطاع جزئي للطريق أمام السيارات والمواطنين، وسط مخاوف من انهيار أكبر مستقبلا من الجرف الصخري المرتفع المطل على طريق حيوي ورئيسي في المنطقة.

وقد حصل الانهيار فجر اليوم الخميس بعد سقوط صخور كبيرة وحجارة وتراب من الجرف نحو الطريق، ما دفع ورش بلدية بخعون واتحاد بلديات الضنية إلى التدخل ورفع الصخور والحجارة من الطريق وإعادة فتحها أمام السيارات والمواطنين، كما تسبب الانهيار في تضرر قناة تصريف مياه الأمطار على جانب الطريق وانسدادها، وقد قامت الورش الفنية بتنظيفها ورفع الركام منها.

وحذر رئيس بلدية بخعون زياد جمال من “انهيار أكبر في الجرف الصخري الذي ظهرت عليه علامات تصدع بسبب الأمطار الغزيرة والسيول، إذا لم تتم معالجته، ما سيشكل في حال حصوله خطرا على السلامة العامة وعلى الطريق التي قد تنقطع بالكامل”.

ودعا “الجهات المعنية من وزارة الأشغال إلى الهيئة العليا للإغاثة إلى التدخل على جناح السرعة، وإلا فإن الانهيار المقبل سيكون أكبر وأخطر”.

بدوره، نبه مندوب بلدية بيت الفقس ومسؤول الآليات في اتحاد بلديات الضنية يوسف عمار من “انهيار أكبر مستقبلا قد يحصل من الجرف الصخري، سيؤدي إلى قطع كل الطريق وسيعزل منطقة جرد الضنية بأكملها”، موضحا أن “المطلوب بناء جدار دعم بأقصى سرعة ممكنة لمنع أي انهيار يتوقع حصوله عند أول شتوة”.

 

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل