7 “خرافات” لمحاربة البرد

لا يزال الأهالي اليوم يعتمدون على ما تعلموه أو ورثوه لمحاربة البرد والأمراض الناتجة عن التعرض له. ولكن العلم يدحض معظم هذه “الخرافات” الشعبية، وإليكم أبرز 7 طرق أو “خرافات” لمحاربة البرد وتجنب أمراضه، منفية ومفسرة علميا:

  1. الخروج مباشرة بعد الاستحمام

من المتعارف عليه أن الخروج مع الشعر الرطب يمكن أن يجعلك مريضًا.

والحقيقة هي أن الخروج مع الشعر الرطب لا يجعلك مريضا.  إذ أوضحت طبيبة الأطفال في مقاطعة أورانج بولاية كاليفورنيا، والمتحدثة باسم الأكاديمية الأمريكية كاثرين ويليامسون، أنه لكي تصاب بالبرد، عليك أن تتعرض لعامل معدي، وعلى الرغم من أن الشعر الرطب قد يجعلك تشعر بالبرد، ولكنه لا يجعلك مريضا.

2. التعرض للهواء البارد

على الرغم من أن الطقس البارد يتزامن مع وقت الذروة لنزلات البرد، فإن ويليامسون أوضحت أن الارتباط لا يعني أن أحدهما يسبب الآخر، مؤكدة مرة أخرى على ضرورة التعرض لفيروس من أجل الإصابة بالزكام.

3. استخدام الفيتامينات والمكملات الغذائية لمحاربة البرد

يقول أخصائي الأمراض المعدية لدى الأطفال في مستشفى الأطفال في فيلادلفيا، الدكتور مايكل روسو،  إن الأطفال الذين يتمتعون بصحة جيدة ويأكلون نظامًا غذائيًا متوازنًا لا يحتاجون إلى مكملات إضافية من الفيتامينات.

وقال: “لم يثبت أن لها أي تأثير على الوقاية ، لذا يمكن للوالدين توفير المال”.

4.  ممارسة الرياضة في البرد

وفقا للعلماء فأن الجري مثلا في حرارة منخفضة، يكون أسرع وتحرق الأجسام وحدات حرارية أكثر في وقت أقل من الجري بحرارة عادية.

5. لست بحاجة لواق أشعة الشمس في فصل الشتاء

خلال فصل الشتاء تكون الأرض في أقرب فترة من الشمس، لذلك نكون عرضة لأشعة شمسية مضرة حتى دون علمنا بذلك.

وأكثر من هذا، فإن الجليد والثلج يعكسان 80% من أشعة الشمس وبالتالي نحن بحاجة لواق أشعة الشمس حتى خلال فصل الشتاء.

6. اعتمار القبعات

ليس صحيحا أن معظم حرارة أجسادنا نفقدها من رؤوسنا المكشوفة، بل نفقد حرارة أجسامنا من أي مكان مكشوف في أجسامنا وليس فقط من الرأس.

7. الجو البارد يسبب تساقط الشعر

في الحقيقة، بينت الدراسات أن شعر النساء يتساقط أكثر بكثير خلال فصل الصيف من فصل الشتاء. هذا، وكشفت الدراسات أن الطقس المعتدل يساعد في الحفاظ على الشعر.

ترجمة موقع القوات الإلكتروني

المصدر:
CNN

خبر عاجل