فنيش لـ”القوات”: الثلث المعطل بين الحريري والتيار

يتحفظ وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الاعمال محمد فنيش في التعليق على ما يحكى عن فكرة حكومة 32 وزيرا. ويقول في حديث الى موقع القوات اللبنانية الالكتروني “الا معطيات لديه حول هذا الطرح. وطالما لم يصدر موقف رسمي في هذا الخصوص يكون اي كلام في هذا الإطار من باب التكهنات”.

ويستدرك، “قد يكون هناك تباحث مع حزب الله، وبالتأكيد الخطوط مفتوحة مع الحزب، لكنه شخصيا لا يملك معطيات حول هذا الموضوع ليعطي جوابا دقيقا”.

وعن موقف حزب الله ورفضه ان يحوز التيار الوطني الحر على الثلث المعطل في الحكومة، يؤكد فنيش ان “هذا مجرد كلام. موقف الحزب واضح، وهو لم يُبنَ على رفض الثلث المعطل للتيار. بالعكس، اعلان الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله واضح ألا مانع لدينا ان يحصل على الثلث زائد واحد واثنين وثلاثة. هذا أمر يتفق التيار في شأنه مع رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري”.

ويضيف وزير الشباب والرياضة ان ما “يعنينا مطلب واحد، وهو تمثيل اللقاء التشاوري بحسب المعايير التي تم اعتمادها ونتائج الانتخابات، ونحن ندعم مطلب هذا اللقاء. هذا هو موقف حزب الله. أما كيف والتفاصيل؟ فالحزب لا فيتو لديه او اعتراض، وهذا أمر يقرره الرئيس المكلف بالتوافق مع رئيس الجمهورية ميشال عون، والحل عندهما”.

ويجيب فنيش، ممازحا، لدى سؤاله عن امكان قيام حزب الله بمسعى مع اللقاء التشاوري لتسهيل ولادة الحكومة نظرا للأفق المسدود في ظل الاوضاع الاقتصادية المعروفة، سائلاً، “هل يمكن ان يسهّل حزب القوات اللبنانية مثلا ويتنازل عن أحد مقاعده الوزارية؟”، معلقاً، بضحكة حين رددنا على السؤال بسؤال آخر “بعد أكتر؟”.

ويوضح ان “هذا مطلب اللقاء التشاوري فقط ان يكون ممثلا، وهذا حقه وفقا للمعايير. لكن نحن لدينا مطلب ثان آخر. نحن لم نناقش التشكيل والتأليف من زاوية حجمنا السياسي نحن وحلفاؤنا وتكتلنا وعددنا، بل ناقشنا هذا الموضوع بالذات واحترام التنوع كما هو موجود في كل الطوائف والمذاهب، واحترام نتائج الانتخابات”. ويتابع “لا يمكننا ان نلغي حضور عشرات الآلاف من الناس الذين اقترعوا لمصلحة هؤلاء النواب”.

من جهة أخرى، وعن الخوف من امتداد السخونة في المنطقة الى لبنان وما سيكون رد حزب الله، يلفت فنيش الى ان “ردة الفعل تكون على فعل وقع. بالتالي، إذا حصل فعل من قبل عدونا، علينا ان نسأل عن هذا الفعل المتوقع والمرتقب وكيفية التعاطي معه. وهذا امر كل اللبنانيين معنيون به، ألا يقبلوا العدوان على بلدهم”.

ويشير إلى ان حزب الله ليس في وارد ان يكون المبادر الى اشعال الوضع، قائلاً، “حزب الله لم يكن مرة مبادرا لافتعال حروب، بل كان دائما في موقع الردع والتصدي لاعتداءات إسرائيل”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل