الإفراج عن نائبة كردية معارضة

قررت محكمة تركية، اليوم الجمعة، الإفراج عن نائبة برلمانية كردية اعتقلت العام الماضي بسبب انتقادها لتدخل أنقرة العسكري في سوريا، وكانت مضربة عن الطعام منذ حوالي ثلاثة أشهر.

وجاء قرار محكمة الجنايات العليا التاسعة للدولة التركية، في مدينة ديار بكر، إطلاق سراح ليلى غوفين، نائبة البرلمان عن “حزب الشعوب الديمقراطي” (المؤيد للأكراد)، بعد تدهور حالتها الصحية، وذلك عندما دخل إضرابها عن الطعام في السجون التركية يومها الـ79. ولا تزال النائبة تواجه محاكمة تهددها عقوبة سجن لمدة تصل إلى 31 عاما بتهمة “قيادة أعمال إرهابية” وانتقاداتها لعملية الجيش التركي في محيط مدينة عفرين شمال غربي سوريا.

وجرى اعتقال غوفين ضمن حملة اعتقالات طالت حوالي 600 شخص بسبب منشورات في شبكات التواصل الاجتماعي وتصريحات علنية انتقدوا فيها تدخل تركيا العسكري في منطقة عفرين، في العام الماضي، لطرد مقاتلي “وحدات حماية الشعب” الكردية المدعومة من واشنطن من هناك، على اعتبارها امتدادا لـ”حزب العمال الكردستاني” المصنف “تنظيما إرهابيا” من قبل تركيا.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل