رونالدو: الجميع يراقبنا لأننا الأفضل

دافع البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم فريق يوفنتوس الإيطالي عن فريقه، بعد مواصلة النتائج السلبية للمباراة الثانية على التوالي، والتي كان أخرهاً السبت أمام بارما بالدوري.

وفرّط يوفنتوس في تقدمه في الدوري الإيطالي ليتعادل بثلاثة أهداف لمثلهما مع فريق بارما السبت في إطار منافسات الجولة الثانية والعشرين ضمن مباريات دوري الدرجة الأولى الإيطالي. في الوقت الذي كان فريق السيدة العجوز قد ودع بطولة كأس إيطاليا من دور الثمانية، بعد هزيمته أمام فريق أتلانتا بثلاثة أهداف نظيفة على ملعب أتليتي أزوري دي ايتاليا.

وأكد كريستيانو رونالدو في تصريحات أبرزتها صحيفة لاغازيتا ديلو سبورت الإيطالية، أن فريقه كان يستحق الفوز في مباراة بارما، في ظل السيطرة على الخصم والمباراة في معظم أوقاتها. وقال: “قدمنا أداءاً مميزاً. كنا نستحق الفوز وليس التعادل. بالتأكيد أنا غير سعيد بتلك النتيجة، لكن هذه هي كرة القدم”.

وأضاف: “بالطبع أنا سعيد بالهدفين، وليس النتيجة. الفريق ارتكب بعض الأخطاء التكتيكية خلال اللقاءان وهو ما تسبب في ضياع الفوز من أيدينا”.

وعن سر التعادل وضياع الفوز: “أعتقد أن بارما لم يقدم أي أمر مميز في اللقاء، نحن من تسببنا في هذا الوضع، فقد هدأنا من رتم المباراة، وتلقينا هدفين في وقت صعب”.

وتغزل رونالدو في فريقه قائلاً: “الفريق لا يعاني من أي تعب، لكننا ندرك أن الجميع يراقبوننا، لأننا الفريق الأفضل، نحن هادئون ونثق في تقديم عام عظيم، ليس لدينا أي قلق حيال هذا الأمر، الموسم سيكون مميزاً بالنسبة لنا”.

ودفع يوفنتوس حامل اللقب والمتصدر ثمن استرخاء لاعبيه وفرط بفوز في متناوله بعد تقدمه على ضيفه بارما 2-صفر و3-1 بفضل ثنائية للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، واكتفى في نهاية المطاف بالتعادل 3-3 السبت.

ودخل فريق المدرب ماسيميليانو أليغري اللقاء بمعنويات مهزوزة بعدما فقد الأمل باحراز الثلاثية بتنازله عن لقب مسابقة الكأس التي توج بها في المواسم الأربعة الماضية، بخسارته الكبيرة الأربعاء أمام أتالانتا.

وبدا فريق “السيدة العجوز” في طريقة لاستعادة توازنه سريعا بعد أن وضعه رونالدو في المقدمة 3-1 بتسجيله ثنائية جعلته أول لاعب من يوفنتوس يصل الى 17 هدفا أو أكثر في الدوري منذ الفرنسي دافيد تريزيغيه موسم 2005-2006 (أنهاه بـ23 هدفا)، لكن بارما عاد من بعيد وخطف نقطة بفضل العاجي جيرفينيو الذي قلص الفارق في ربع الساعة الأخير ثم خطف التعادل في الوقت بدل الضائع.

يذكر أن كريستيانو رونالدو يواصل تألقه في الملاعب الإيطالية، حيث يتربع الدون على عرش صدارة ترتيب هدافي الكالتشيو، بعدما رفع رصيده إلى 17 هدفاً، بفارق هدف عن منافسه المباشر فابيو كوارلياريلا نجم فريق سامبدوريا.

رونالدو انتقل إلى كتيبة البيانكونيري خلال الصيف الماضي، قادماً من فريق ريال مدريد الإسباني في صفقة القرن، بعقد يمتد لأربع سنوات قادمة، في صفقة كلفت الخزينة الإيطالية أكثر من 100 مليون يورو.

المصدر:
يوروسبورت

خبر عاجل