البيان الوزاري خلال ساعات

ترأس رئيس الحكومة سعد الحريري في السراي الحكومي الاجتماع الثاني للجنة صياغة البيان الوزاري، والذي ناقش الشق السياسي من البيان على وقع اختلافات في وجهات النظر في مواضيع عدة منها العلاقات مع سوريا وملف النازحين.

ورجحت مصادر متابعة لـ «الجريدة» أن «يتم الانتهاء من صياغة البيان الوزاري خلال ساعات قليلة»، مشيرة إلى أن «الفقرة المتعلقة بالمقاومة ستبقى كما كانت في الحكومة السابقة». وتابعت: «سيكون البيان على غرار بيان حكومة استعادة الثقة السابقة، مع إدخال بعض التعديلات الطفيفة عليه، لا سيما فيما خص المواضيع الاقتصادية والإصلاحات المتعلقة بمؤتمر سيدر».

وأضافت المصادر أن «البيان بات شبه محسوم أنه سيلحظ مجددا التزام لبنان سياسة النأي بالنفس». وقال وزير الشباب والرياضة محمد فنيش قبيل دخوله الاجتماع: «لا خلاف على الفقرة المتعلقة بالمقاومة»، كما قال وزير الإعلام: «متفقون على كل البنود».

المصدر:
الجريدة الكويتية

خبر عاجل