الجراح: القراءة النهائية للبيان غداً

أكد وزير الإعلام جمال الجراح أن مسألة النأي بالنفس أساسية لأنها تجنّب لبنان كل مخاطر المنطقة، مشيراً إلى أن “العلاقة مع سوريا لا نقررها نحن، جامعة الدول العربية والقرار لا يعود للبنان بل للجامعة. نحن كدولة ملتزمون النأي بالنفس عن أحداث المنطقة”.

وشدد، بعد اجتماع الجنة الوزارية المكلفة صياغة البيان الوزاري، على أن البيان لن يتضمن بنداً يتعلق بربط العلاقة مع سوريا بقرار الجامعة العربية “لكن مفهومنا السياسي، هو اننا دولة تنتمي إلى الجامعة العربية التي علقت عضوية سوريا ونحن ملتزمون بقرار الجامعة”.

وأشار الجراح إلى انه “في ما يتعلق بالمقاومة، سنعتمد النص الوارد في البيان الوزاري السابق، أما بخصوص المبادرة الروسية فهي الوحيدة حتى الآن المتاحة أمامنا للتعاطي مع مسألة النزوح السوري”.

وشدد على أنه “تحدثنا عن مبادرات، وقد تصدر مبادرات أخرى، أما تلك المتاحة الآن فهي المبادرة الروسية وهي التي يتم التعاطي معها الآن”.

ولفت إلى أن عودة النازحين الآمنة إلى سوريا التزام وطني وإنساني مؤكّداً أنه “لم نذكر كلمة طوعية”.

وأضاف وزير الإعلام أن “المحكمة الدولية بقيت كما وردت عليه في البيان السابق، وكذلك موضوع النأي بالنفس والنازحين والفلسطينيين. كل هذه الأمور الأساسية والمهمة في البلد تم التعاطي معها بكل إيجابية من كل الأطراف الموجودة في اللجنة. كذلك حصل توافق على التعديلات التي طاولت كل القطاعات الاقتصادية والإنمائية، وحول كيفية مقاربتها في الحكومة الحالية وما يجب أن يتم العمل عليه”.

وأوضح أن البيان لم يتطرّق إلى تقرير ماكنزي بشكل حرفي “لكنه مستند موجود أمام الحكومة وهي تتعاطي معه ومع الدراسات التي أجريت بإيجابية”، لافتاً إلى أنه “كانت هناك بعض التحفظات، وهناك نقاش حولها يجب أن ينتهي غدا، وهي طفيفة وغير أساسية ونأمل أن تزال غدا”.

وقال الجراح بدايةً إن “اللجنة أنهت صياغة مشروع البيان الوزاري بشكل نهائي، بكل فقراته ومندرجاته كما كان رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري وعد بالانتهاء منه اليوم. وستعقد اللجنة اجتماعا عند الساعة الثانية من بعد ظهر غد الأربعاء للقراءة الأخيرة، بعد ان يتم التصحيح ووضع الاضافات وبعض الالغاءات، والصيغة النهائية ستتم قراءتها غدا بشكل سريع، ونكون بذلك قد انجزنا البيان الوزاري بعد التوافق حوله بين جميع الاطراف المشاركة في الحكومة”.

وترأس الحريري عند الثانية من بعد ظهر اليوم الثلاثاء، في مكتبه بالسراي الحكومي، الاجتماع الثاني للجنة الوزارية المكلفة صياغة البيان الوزاري، بحضور اعضاء اللجنة: وزير المال علي حسن خليل، وزير الشباب والرياضة محمد فنيش، وزير التربية والتعليم العالي اكرم شهيب، وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي، وزير الاشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس، وزير الاعلام جمال الجراح، وزيرة الدولة لشؤون التنمية الادارية مي شدياق، وزير الاقتصاد الوطني منصور بطيش، وزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب ووزير العمل كميل ابو سليمان، الامين العام لمجلس الوزراء فؤاد فليفل والمدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير، واستمرّ الاجتماع حتى السابعة مساء.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل