لبكي: زوجي رهن منزلنا لإنتاج كفرناحوم

تحدثت المخرجة اللبنانية المرشحة لجائزة الأوسكار نادين لبكي عن الصعوبات التي تواجهها كمخرجة في لبنان، مؤكدة أنه لا يوجد صناعة أفلام في بيروت وأنه من الصعب جداً إنتاج أي فيلم في لبنان.

وكشفت أنها تعمل على أفلامها من الصفر، مشيرة إلى أن عدد النساء اللواتي يعملن في صناعة السينما أكبر من عدد الرجال في بلدها.

وحول إنتاج فيلم “كفرناحوم” المرشح لجائزة الأوسكار كشفت نادين لصحيفة “الغارديان”، أن زوجها الملحن خالد المزنر، قام برهن منزلهما لدفع تكاليف إنتاج الفيلم دون علمها.

وعن ردة فعلها عندما علمت أن فيلمها ترشح لجوائز الأوسكار، أكدت نادين أنها كانت تتواجد في منزلها مع فريق العمل الخاص بالفيلم، وحينها شعرت بحالة من الجنون وقامت بالاتصال فوراً بالطفل زين بطل الفيلم الذي يعيش في النرويج، مؤكدةً أنها تمكنت من رؤيته والحديث معه خلال تواجده في صفه المدرسي مع أصدقائه، وأخبرته أنه سيرافقها إلى حفل الأوسكار.

 

وفي النهاية أكدت نادين رغبتها في صناعة الأفلام التي تحدث تغييراً، وقالت: ” أعتقد حقاً أن السينما يجب أن تؤثر على المجتمع”.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل