كتاب جديد لمركز فينيكس للدراسات في الـ”USEK”

صدر حديثاً عن مركز فينيكس للدراسات اللبنانية في جامعة الروح القدس – الكسليك كتاب جديد بعنوان: مذكّرات إبراهيم الياس كرم مجنّد في خدمة الإنسانيّة ولبنان وفرنسا – تحقيق الأب سركيس الطبر والخوري مارون الصّائغ.

عن الكتاب: دوّن إبراهيم الياس كرم مذكّراته سنة 1926 ويخبر فيها عن عمله كمخبر لدى المخابرات الفرنسيّة في جزيرة أرواد خلال الحرب العالميّة الأولى (1914-1918). عمله كمخبر أتى نتيجة حبّه وتقديره لفرنسا كحامية لمسيحيّي الشرق ومساهمة منه كغيره من أبناء وطنه في تحرير أرضه من الحكم التركيّ، حسب ما دوَّن في مذكّراته. أنيطت به وبشقيقه يوسف وبشبكته المنتشرة خاصَّة في البقاع، مهمّات عديدة منها: إرسال التقارير عن تحرّكات الجيوش التركيّة والألمانيّة والنمساويّة، عدّة وعديدًا في البقاع والداخل السوريّ؛ وتسلُّم الأموال المرسلة من فرنسا ومن المطران يوسف دريان في مصر، لتوزَّع على الفقراء من خلال الخوري (المطران) بولس عقل، تمَّ ذلك عن طريق نقاط المواصلة في البوار، طبرجا، عمشيت والفيدار. بقيَ وفيًّا لفرنسا بعد الحرب بالرغم من إهمالها، ولفترة ليست بقصيرة، الوضع المعيشيّ له ولمعظم الذين عملوا معها وعرَّضوا حياتهم وحياة عائلاتهم لخطر الشنق والنفي.

تحوي هذه المذكّرات بعض الأحداث التي جرت معه ومع شقيقه يوسف، ومع شبكته ومع شبكة المخابرات البريطانيّة العاملة في بيروت والتي يرأسها جرجي يوسف نعيم والمعروفة بـِ”عمّال كوكن”. كما تحوي تقارير عسكريّة وسياسيّة ومراسلات مع السلطات الفرنسيّة العسكريّة خلال الحرب، وأيضًا مراسلات من وإلى السلطات السياسيّة الفرنسيّة حول وضعه المعيشيّ السيّئ بعد الحرب.

والكتاب هو موضوع ندوة في إطار المهرجان اللبناني للكتاب في دير مار الياس أنطلياس، مسرح الأخوين رحباني، وذلك يوم الثلاثاء الواقع فيه 12 آذار 2019 الساعة الرابعة عصراً.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل