الجميل: حزب الله يغطّي الفساد المحيط به

أشار النائب نديم الجميّل الى اننا “ساهمنا بتهديم 14 آذار بسبب التنازلات المستمرة، منذ إقرار قانون جديد للانتخابات وعملية انتخابات رئاسة الجمهورية، الى تأليف الحكومة تحت ضغط السلاح غير الشرعي، الى رفض بنود السيادة وشرعية الدولة في البيان الوزاري”.

وأضاف، “لو توجهت الاهانة التي وجهت لبشير الجميل الى كل من كميل شمعون او رينيه معوض او جبران تويني او حتى رفيق الحريري، لكنت دافعت بنفس الطريقة لأن هؤلاء يمثلون رمزاً وروحاً ووجدانا وقضية كلنا ملتزمون بها وقد سقط الآف الشهداء من اجلها”، مشيرا الى ان “14 آذار السياسية انتهت بسبب المصالح، اما انا فأنتمي الى 14 آذار الشعبية اي لكل مواطن مؤمن بثورة الارز ومؤمن ان النزول الى ساحة الشهداء كان من اجل بناء الوطن”.

ووصف الجميل الحكومة بأنها “حكومة تناقضات، ولن تنجح بسبب الصراعات بين الأفرقاء. لقد غيرّنا بعض اللاعبين ولكن الفريق بقي هو هو”.

وقال، إنّ “حماية لبنان لا تكون بالسلاح فقط، بل بتأمين مظلة دولية تحميه، كما عليه احترام القرارات الدولية 1701 و1559، هذا الذي حفظ لبنان لكن التنازلات هي التي أوصلت البلد الى شفير الهاوية”.

ورأى الجميل أنّ “حزب الله يخطف البلد بانفلاشه العسكري الداخلي والخارجي في بعض الدول العربية. واذا لم نعطي الثقة العربية والدولية، لن نلقى الدعم الاقتصادي الذي ننتظره، ولن نتمكن من منع الازمة الاقتصادية من التفاقم”، معتبرًا أن “حزب الله دخل في لعبة محاربة الفساد، لتغطية الفساد الذي يحيط به. وما زالت هناك مافيات ونتساءل من يقف وراءها، من مافيات البترول والفيول والضمان والفلتان في المرفأ والمطار”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل