مكتب حاصباني يوضح: المريض يوقع على عدد الجرعات التي يستلمها والتطوير استمرارية

صدر عن المكتب الإعلامي لنائب رئيس مجلس الوزراء غسان حاصباني البيان الآتي:

بعدما ذكر أمين عام “حزب الله” السيد حسن نصرالله واقعة تتعلق بمريض يحصل على دواء من الكرنتينا، يهم المكتب الاعلامي لنائب رئيس مجلس الوزراء غسان حاصباني ان يوضح ان الإجراءات التي كانت متبعة سابقاً في الكرنتينا لم تتغير وإعطاء احد المرضى عدد جرعات دواء اقل من العدد الموافق عليه من وزارة الصحة كان ممكن ان يحصل خلال المراحل التي قلصت شركات الادوية تسليم الكميات بسبب عدم وضوح مصير الموازنة في فترة تصريف الاعمال، والهدف من ذلك تأمين استمرارية تقديم الادوية لجميع المرضى من دون انقطاع.

ونذكر ان من حرصنا على عدم انقطاع الدواء، تم تأمين موازنة إضافية عبر مجلس النواب، فعاد التسليم الى طبيعته. كما ان إجراء التسليم يتطلب من المريض التوقيع على الملصق التابع لكل جرعة وليس على ورقة الموافقة من الوزارة، ويتم ادخال تفاصيل المعاملة في نظام ادارة المخزون. فاذا استلم المريض ٥ جرعات من اصل ٧، يوقع فقط على ٥ وتدخل في النظام. ويمكن للتفتيش المركزي ان يتأكد من حسن تطبيق هذه الإجراءات اذا كان من شكوك حولها، واذا وجد خلل فليحاسب المخطئ.

انه من المبكر الكلام عن نتائج تعديلات في الإجراءات او الموازنات في وزارة الصحة ومن المستغرب رفع معلومات غير دقيقة لشخصية سياسية رفيعة المستوى كالسيد نصرالله لتناولها في كلامه.

نحن مع الاصلاح المستدام والاستمرارية في العمل ولقد سلمنا الوزارة بوضع مستقر بالرغم من الأزمات المالية والصعوبات خلال فترة تصريف الاعمال الطويلة، ونتمنى ان يستمر الوضع بالتحسن بوجود حكومة فاعلة لان مسيرة التطوير استمرارية وتتطلب سنوات من العمل الفعلي.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل