روسيا تنفي استهداف طيرانها لمواقع في إدلب

نفت وزارة الدفاع الروسية استهداف الطيران الروسي لمواقع المعارضة السورية في محافظة إدلب شمالي سوريا. وجاء في بيان وزارة الدفاع الروسية، “لم توجه القوات الجوية الروسية أي ضربات على أهداف في منطقة خفض التصعيد في إدلب”. ونقلت أمس الأحد عن مصادر عسكرية روسية أن سلاح الجو الروسي وجه ضربات “بالغة الدقة” ضد أهداف في إدلب، ردًا على انتهاكات من وصفتهم بـ”الإرهابيين”.

واعتبرت الصحيفة الروسية أن الضربات الجوية في إدلب جاءت بالاتفاق بين روسيا وتركيا، الشريكتين باتفاق المحافظة الموقع في سوتشي في تموز الماضي. وجاءت الغارات الروسية بعد يوم من تسيير أول دورية للجيش التركي في إدلب، بموجب اتفاق “سوتشي”، الموقع بين روسيا وتركيا في أيلول الماضي. ولم تعلق روسيا على تسيير الدوريات التركية حتى اليوم، بينما قالت تركيا، الجمعة 8 من آذار، على لسان وزير دفاعها، خلوصي آكار، إن الدوريات التركية ستكون مقابلها دوريات روسية في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري.

المصدر:
عنب بلدي

خبر عاجل