النائب جعجع واسحق حملا ملف بشري الزراعي إلى اللقيس

زار نائبا قضاء بشري ستريدا جعجع وجوزاف اسحق وزير الزراعة حسن اللقيس في مكتبه في الوزارة، يرافقهما رئيس اتحاد بلديات القضاء ايلي مخلوف، أمينة الصندوق في “مؤسسة جبل الارز” د. ليلى جعجع والمدير التنفيذي لشركة “سيدرين” امادو الفخري في حضور مدير عام الوزارة لويس لحود ومستشارا الوزير د. محمد فرّان ود. يوسف شاهين.

وأعلن المكتب الإعلامي للنائب ستريدا جعجع، ان “هذه الزيارة تأتي ضمن الجولة التي يقوم بها نائبا القضاء على عدد من الوزراء ليبحثا معهم في الملفات المتعلقة بقضاء بشري، كما تأتي استكمالاً للاجتماع الذي عقده نائبا القضاء في معراب بتاريخ 14 أذار 2019 مع رؤساء التعاونيات الزراعية، ومع فريق “إنماء الزراعة في قضاء بشري”، حيث وُضع خلاله خارطة طريق لتفعيل القطاع الزراعي في القضاء، وأرادا وضعها بين يدي اللقيس من أجل ادراج القضاء على لائحة الوزارة لينال حصته من المساعدات والدعم، أسوة بباقي المناطق اللبنانية الزراعية”.

وأضاف، “تركز البحث مع اللقيس على الواقع الزراعي في القضاء، والمشاكل التي يعانيها هذا القطاع. وشدد نائبا القضاء خلال الاجتماع على ضرورة ايجاد حلول لها، كون سكان هذه المنطقة يعتمدون على موسم التفاح الذي يشكل لهم المورد الاساسي في حياتهم، لا سيما في ظل الضائقة الاقتصادية التي تعصف بلبنان، خصوصا ً وان التعثر الحاصل في تصريف الانتاج لهذه السنة سيؤدي الى موجات جديدة من النزوح الداخلي من الارياف باتجاه المدن الساحلية، مما سيتسبب في مشاكل انسانية واجتماعية”.

وتابع، “قدم نائبا القضاء اقتراحات عدة للبدء بحل هذه المشاكل منها:

استحداث مركز ابحاث وتطوير زراعي في بلدة الديمان في قضاء بشري على قطعة الارض التي قدمتها البطريركية المارونية هدفه:

–  معالجة الترسبات السامة والتربة والمغذيات الورقية.

– مراقبة المتغيرات المناخية.

– دراسة الجدوى الاقتصادية لأصناف شجر التفاح المزروعة والكميات المنتجة واستحداث زراعات جديدة من اجل تنويع الانتاج.

كذلك طلب نائبا القضاء من وزير الزراعة العمل على استحداث بنك للزراعة، من أجل تقديم تسهيلات إئتمانية للمزراعين في القضاء”.

وأوضح البيان ان “البحث تطرق الى برنامج دعم الصادرات الزراعية (IDAL)، والتشدد في مكافحة استيراد المنتجات الزراعية المضاربة للمنتجات المحلية، ومنع تهريب المبيدات الزراعية غير المطابقة للمواصفات المعتمدة قانوناً في لبنان، وتقديم وزارة الزراعة المساعدات العينية الى التعاونيات الزراعية في قضاء بشري كـ(الشتول والمبيدات والاسمدة وغيرها) لتخفيف كلفة المواد الزراعية عن كاهل المزارع”.

وطالب نائبا القضاء، بحسب البيان، وزير الزراعة بإيلاء القطاع الثروة الحيوانية في المنطقة الاهتمام اللازم. وتمنى نائبا القضاء على الوزير، العمل  على الانماء الزراعي المتوازن بين جميع المناطق الزراعية في لبنان، خصوصا ان قضاء بشري يعتبر من أهم المناطق الزراعية لناحية كمية وجودة الانتاج الزراعي وخصوصا التفاح.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل