قيومجيان: جبيل عند الخطر قوات

اعرب وزير الشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان عن سعادته برؤية الوجوه القديمة والجديدة، الرفاق في زمن الحرب والجيل المناضل الجديد، مؤكدا ان “جبيل عند الخطر قوات وعند السلم اليد التي تبني وتعمر الوطن”.

ولفت من منسقية جبيل في “القوات اللبنانية”، الى ان جبيل بالنسبة له القطارة، النضال الاول وايليج وعنايا وجبيل الحرف والفينيقيين، مشيرا الى انها مدينة العيش المشترك وقد حافظت عليه في عز الحرب.

وتابع: “في الفترات السابقة كان لدينا تحد تاريخي بالحفاظ على الأرض وكان شباب جبيل طليعيين في ذلك وسقط من بينهم الشهداء. والتحدي الثاني كان سياسيا في فترة النضال وحظر القوات واعتقال الحكيم وقد نجحنا بن وصمدنا وعدنا بعد الخروج من المعتقل. واليوم التحدي الثالث هو تطوير وتحديث الدولة ووقف الهدر ومحاربة الفساد بكل اوجهه. وانتم جزء من مجموعة سياسية تسير بهذا الاتجاه من أجل جعل مؤسسات الدولة في خدمة الناس.”

وشدد على ان الارتباط بين القيادة والقاعدة في القوات اللبنانية غير موجود عند الآخرين لان هناك وحدة نضال مشتركة ومعاناة مشتركة وآمال مشتركة.

ودعا قيومجيان القواتيين للمشاركة في التفاصيل اليومية لقراهم ليكونوا سباقين من أجل تطويرها وانمائها، مؤكدا العمل سويا معا للحفاظ على لبنان للسير نحو بناء دولة تليق بمواطنيها ومجتمعها.

النائب زياد الحواط اكد بدوره، العمل مع القواتيين ومع الوزير قيومجيان لتحقيق النقلة النوعية التي وعد بها في الانتخابات النيابية.

وكانت كلمة ترحيبية لمنسق جبيل في القوات عبدو ابي خليل الذي قال: “نحن نفتخر بوزير له تاريخه النضالي والسياسي. ونعمل على خطة إنمائية واجتماعية لقضاء جبيل وسوف نعمل على تقديم مسودات مشاريع عبر الوزارة”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل