حسن خليل: لم يعد هناك مجال لتأخير الموازنة

الجديد في موضوع الموازنة ان التأكيدات من جانب السلطة التنفيذية بأنّ مشروعها سيوضع على طاولة مجلس الوزراء خلال الايام المقبلة، وهو ما أبلغه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الى البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي الذي زار قصر بعبدا الجمعة، ونقل عن رئيس الجمهورية تأكيده انّ الامور تسير في الاتجاه الصحيح، وانّ مسيرة مكافحة الفساد مستمرة، والمشاريع التي تشكّل اساساً للنهوض الاقتصادي ستُنفذ تباعاً بهدف الاستفادة من الاموال الموعودة من مؤتمر «سيدر».

وبحسب الأجواء المحيطة بهذا المشروع، فإن الوعد الحكومي يتمحور حول التوجّه لإخراج الموازنة بصيغة استثنائية تتضمن الوصفات العلاجية الملائمة لتخفيض عجز الخزينة.

وعلى ما يقول وزير المال علي حسن خليل لـ”الجمهورية”: “لم يعد هناك مجال لكي تتأخّر الموازنة. كما انّ النقاش فيها، إن طُرحت على مجلس الوزراء الاسبوع المقبل، لا يجب ان يستغرق وقتاً طويلاً. وأعتقد انّ من الضروري ان تكون الموازنة في عهدة مجلس النواب خلال الايام القليلة المقبلة”.

ورداً على سؤال حول العجز قال خليل: “نحن نسعى كل الجهد لكي نصل بالعجز الى ما دون 9 في المئة بالنسبة الى الناتج. فبذلك نكون قد دخلنا فعلاً الى الطريق السليم. وكل العمل الذي قمنا به وضعنا أرقامه مع التخفيضات المقترحة بشكل دقيق ومدروس جداً”.

المصدر:
صحيفة الجمهورية

خبر عاجل