خطوات فورية في “العمل” لمتابعة واقع العاملات الأجنبيات

بناء لتوجيهات وزير العمل كميل ابو سليمان، وبعد ازدياد محاولات الانتحار لدى العاملات في الخدمة المنزلية في الايام الماضية وكذلك انتشار تسجيلات عبر التواصل الاجتماعي تتحدث عن التعرض لبعضهن وحرمانهن من حقوقهن، كثف التفتيش في وزارة العمل تحقيقاته بكل حالة على حدة بالتزامن مع التحقيقات القضائية.

كذلك، عقدت لجنة التسيير الوطنية المعنية بتحسين أوضاع العاملات في الخدمة المنزلية في لبنان اجتماعا في الوزارة برئاسة مدير عام الوزارة جورج ايدا وحضور فريق عمل الوزير ورؤساء المصالح والدوائر المعنية في الوزارة وممثلين عن وزارة الشؤون الاجتماعية والأمن العام والأمن الداخلي ومنظمة العمل الدولية ونقابة أصحاب مكاتب الاستقدام وجمعية “كاريتاس” وجمعية “كفى” وجمعية “حماية خصوصية العائلة والعاملة في الخدمة المنزلية”. وتم التداول في المواضيع المتعلقة بمتابعة بعض الحالات الطارئة العائدة لعاملات في الخدمة المنزلية وظاهرة الانتحار.

وبحثت اللجنة في خطوات عملية لتحسين ظروف عملهن وحماية حقوقهن ووضع آلية واضحة لذلك مما يساهم في الحد من هذه المشاكل.

كما تم الاتفاق على التنسيق الدائم بين كافة الأجهزة المعنية لمتابعة هذه الحالات وإعطائها الأولوية في الملاحقة.

تجدر الاشارة، الى ان وزير العمل اكد مرارا ان هذه الظواهر السلبية في التعاطي مع العاملات في الخدمة المنزلية تعطي انطباعا سيئا عن المجتمع اللبناني وتعكس صورة منافية للقيم اللبنانية تتعارض أيضا مع أبسط قواعد حقوق الإنسان.

كما ان ابو سليمان يعد منذ تسلمه مهامه خطة لتفعيل الخط الساخن في الوزارة الذي سيكون من ضمن مهامه تلقي الشكوى المتعلقة بالعاملات في الخدمة المنزلية ومعالجتها.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل