يوم صحي في الجامعة اللبنانية الكندية – LCU

نظمت الجامعة اللبنانية الكندية LCU عينطورة – كسروان يومًا صحيًا Health Day برعاية وزير الصحة الدكتور جميل جبق ممثّلاً برئيس مصلحة الديوان ومدير البرنامج الوطني للحدّ من التدخين في وزارة الصحة الأستاذ فادي سنان، وبالتعاون مع جمعية “جاد” (شبيبة ضد المخدّرات) وحضور رئيسها السيد جوزيف حوّاط، ومشاركة الإختصاصية في العلوم الإجتماعية البروفيسورة وديعة الأميوني. حمل اليوم الصحي في الجامعة اللبنانية الكندية هذه السنة عنوان “الإدمان” على كافة الصعد: الإدمان على المخدرات، التدخين، الكحول، بالإضافة إلى الإدمان على الإنترنت وعلى مواقع التواصل الإجتماعي.

شارك فيه طلاّب قسم التغذية الذين أقاموا معرض صحّي، سلّطوا من خلاله الضوء على المأكولات الصحية، وعلى أهمية شرب الماء، وعلى ضرورة القيام بالتمارين الرياضية. حضر المؤتمر عدداً كبيراً من الشخصيات السياسية والعسكرية، بالإضافة إلى جمع من الفاعليات الأكاديمية والهيئة التعليمية والادارية والطلاب.

إفتتح رئيس الجامعة الدكتور روني أبي نخله المؤتمر بكلمة، قال فيها: “إن التصدي لظاهرة الإدمان واجب، فهي مسؤولية الجميع دون استثناء، لذا أتوجه إلى الآباء وأولياء الأمور بضرورة مراقبة سلوك أبنائهم، كما انصح الأبناء بالحذر من الانجراف وراء المتعة الزائفة التي تدمر حياتهم وتؤثر على مستقبلهم
وأدعو كافة الجهات والمؤسسات الحكومية، ومنظمات المجتمع المدني للتعاون والتكاثف من أجل التصدي لهذه الظاهرة واستئصالها.”

جال الحاضرين في المعرض الصحي الذي أقامه طلاب قسم التغذية. كما شاركت مؤسسة Donner Sang Compter في هذا اليوم الصحي، من خلال تنظيم حملة تبرّع بالدم، شارك فيها عدد من المتبرعين والمتبرعات، الذين التقوا في حرم الجامعة اللبنانية الكندية LCU للقيام بهذا الخطوة الإنسانية.

اختُتِم المؤتمر بتقديم رئيس الجامعة الدكتور روني أبي نخله درعًا تكريمية لراعي هذا اليوم الصحي وزير الصحة الدكتور جميل جبق ممثّلاً برئيس مصلحة الديوان ومدير البرنامج الوطني للحدّ من التدخين في وزارة الصحة الأستاذ فادي سنان، ولرئيس جمعية “جاد” السيد جوزيف حوّاط، وللإختصاصية في العلوم الإجتماعية البروفيسورة وديعة الأميوني.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل