سميّة الخشاب: أحمد سعد حالة خاصّة في حياتي

تواصل سمية الخشاب الاحتفال بنجاح عملها الغنائي الأخير “بتستقوي” الذي حازت من خلاله الكثير من الجوائز والتكريمات من داخل مصر وخارجها على السواء.

وليس هذا فحسب، بل يبدو أن قرار انفصال سميّة الخشاب عن أحمد سعد أعادها للفن بقوّة، من هنا نكشف خطوات سمية الجديدة بعد انفصالها المفاجئ كما نكشف أسراراً خاصة لم تكشفها من قبل.

سميّة الخشاب ترفض العودة

رغم أنها أكدت أنها هي من رفعت دعوى الطلاق من أحمد سعد للضرر قبل أشهر، نشر الأخير قبل ساعات وثيقة طلاقهما الرسمية التي أتمّها في غياب سميّة ليؤكد أنّه هو من بادر بقرار الانفصال.

ولكن سميّة الخشاب نفت هذا الأمر في تصريحاتها الخاصة، مؤكدة أنها هي من طلبت الطلاق وهي صاحبة القرار في هذه المسألة.

وأضافت أنها لا يمكن أن تكره أحمد سعد وتتمنّى له الخير؛ فهو بالنسبة إليها حالة خاصة في حياتها، ولكن عودتهما معاً مرة أخرى للحياة الزوجية أمر مستحيل.

مسرحية ومسلسل

من ناحية أخرى، أكدت الخشاب أنها ستفاجئ جمهورها بعد المنافسة الرمضانية من خلال عمل مسرحي قوي يعيدها للوقوف على خشبة المسرح بعد سنوات طويلة منذ آخر أعمالها المسرحية من خلال مسرحية “كده أوكيه” أمام أحمد السقا ومنى زكي، كما ستخوض أولى تجاربها في مجال دراما الإثارة والأكشن من خلال عمل درامي جديد مع المخرج جميل جميل المغازي ليكون عرضه خارج الدراما الرمضانية.

هذا وتستعد سميّة الخشاب لعمل غنائي جديد يطرح قضية اجتماعية أيضاً، ولكنها لن تكون درامية بل ستقدّمها بشكل إيجابي عكس “بتستقوي”، لكنها رفضت الإفصاح عن تفاصيلها حتى إنهاء العمل.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل