بريتني سبيرز تعتزل الفن!

يبدو أن النجمة الأميركية بريتني سبيرز قررت الابتعاد عن عالم الفن إلى الأبد، وذلك بعد أسابيع قليلة إجرائها فحوصاً في مستشفى للصحة النفسية لمساعدتها في التعامل مع مرض والدها.

وأجبرت بريتني على إلغاء إقامتها في لاس فيغاس لتكون إلى جانب والدها بعد إصابته بتمزق في القولون. وأفادت صحيفة “ميرور” البريطانية أن بريتني لم تتقبل فكرة العيش من دون والدها الذي دعمها طيلة حياتها، وهو ما جعلها تعيد تقييم كل شيء.

وقال مصدر لمجلة “هيت” إن بريتني ستعتزل الفن إلى الأبد، لأنها لن تكون قادرة على تقديم أي شيء بدون والدها الذي طالما أثر بقراراتها ودفعها نحو الأفضل. وتعاني بريتني في التعامل مع مرض والدها الطويل، الذي لم يتحسن بعد جراحة ثانية خضع لها قبل فترة.

وكانت سبيرز (37 عاماً) قد أعلنت في كانون الثاني أنها ستلغي جميع حفلاتها الموسيقية والتزامات العمل لتكون مع أسرتها بعد أن شارف والدها جايمي على الموت في تشرين الثاني الماضي نتيجة إصابته بتمزق في القولون.

المصدر:
زهرة الخليج

خبر عاجل