حاصباني: كلام “الاخبار” يخلو من الدقة وعلى “الخارجية” فتح تحقيق

كشف نائب رئيس مجلس الوزراء غسان حاصباني في حديث لـmtv ان “ما نشر في صحيفة “الأخبار” اليوم يخلو من الدقة ووضع خارج سياقه، وإذا كان يستند على تقارير فهي تخلو من الدقة أيضا، وإذا كان هناك من تسريب فعلى وزارة الخارجية ان تقوم بالتحقيق اللازم، خصوصاً ان الاجتماعات لم تحصل منذ فترة بعيدة ابداً”.

وقال حاصباني: “اكّدنا في الولايات المتحدة الدفاع عن الاستقرار في لبنان وركّزنا في رسائلنا على استقرار القطاع المصرفي واستقرار الجيش اللبناني ودعمه”.

وأشار نائب رئيس مجلس الوزراء إلى ان “الأميركيين لا ينتظروننا ليقرروا التصرف بل علينا ان نحمي لبنان من أي إجراءات تتخذها الولايات المتحدة ولكن نحن قلنا انه يجب الا يتخذوا خطوات تضر وتزعزع الاستقرار اللبناني، ونحن نحاول تحويل المسار ليكون إيجابياً في لبنان”.

وفي حديث عبر LBCI لفت حاصباني إلى ان “تقرير “الأخبار” خارج عن الدقة بالسياق وأعطينا موقفاً إيجابياً عن لبنان وكذلك أبدينا رأينا لحماية الوطن وكل الشرائح اللبنانية وعلى وزارة الخارجية التأكد من دقة التسريبات”.

كما شدد حاصباني في حديث لـ”الجديد” ان “ما قرأناه ليس فقط يخلو من الدقة بل هو مجتزأ. وان كتب في تقرير بهذه الطريقة وسرب إلى الصحافة من الخارجية فيستدعي الامر التحقيق سريعاً لأنها سابقة خطيرة. كما ان “الاخبار” من خلال تظهير بعض الأمور في العناوين خلقت التباسا. وتحويل تقارير رسمية إلى تقارير إخبارية يضر بمصلحة لبنان”.

وأضاف حاصباني: “أمثل لبنان ككل عندما أتكلم في أي محفل دولي وأكون تحت الخط السياسي العام للحكومة وتأكدنا ان الاستهداف ليس بوجه الطائفة الشيعية، وعلى الجهات المعنية ان تعلم ان الاستقرار في لبنان أساسي وان المؤسسات هي أعمدة الاستقرار وكل محاولات البعض لتضليل الرأي العام وخلق الفتن بين فئات المجتمع وخصوصاً بين المسيحيين والمسلمين في لبنان يساهم بضرب الاستقرار”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل