بالفيديو – زلزال الفلبين: “نسمع صراخاً تحت الأنقاض”

 

لقي 11 شخصا على الأقل مصرعهم جراء زلزال عنيف ضرب الفلبين الاثنين، فيما تبذل جهات الإنقاذ جهودا للوصول إلى عشرات الأشخاص الذين يُخشى أن يكونوا قد دفنوا تحت أنقاض مبنى بالقرب من العاصمة مانيلا.

وألحق الزلزال، الذي وقع شمال غربي مانيلا، أضرارا كبيرة بأحد المطارات وبث الذعر بين المواطنين الذين فروا من الأبنية المرتفعة. وتمايلت المباني الشاهقة في العاصمة من قوة الزلزال الذي خلف في جدران بعضها شقوقا كبيرة.

وألحق أيضا أضرارا بكنائس تعود لعدة قرون كانت مزدحمة بالمصلين بمناسبة عيد الفصح.

وأدى إلى عرقلة النقل الجوي والبري وخطوط السكك الحديدية. وكان إقليم بامبانغا الأكثر تضررا وقد سقط فيه القتلى الـ11.

وقالت عن المحاصرين: “يمكن سماعهم وهم يصرخون من الألم… لن يكون من السهل إنقاذهم”.

ومن المتوقع ارتفاع حصيلة القتلى بعد انتشار طواقم الإنقاذ لتقييم الأضرار في القرى الصغيرة والمعزولة بعد انقطاع الكهرباء والاتصالات.

وكانت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية وسلطات رصد الزلازل في الفلبين قد ذكرت أن قوة الزلزال 6.3 درجة لكن جرى تخفيض القوة بعد ذلك إلى 6.1 درجة.

وتداول ناشطون مقطع فيديو يظهر تدفق شلاشات من المياه من أعلى بناية سكنية شاهقة في العاصة الفلبينية جراء الزلزال.

وقالت تقارير محلية إن المياه التي تظهر في الفيديو هي لحمام سباحة في أعلى البناية السكنية Anchor Skysuites التي تمايلت بسبب قوة الزالزال.

المصدر:
الحرة

خبر عاجل