نيمار ينتفض بعد إيقافه 3 مباريات

لا يعيش البرازيلي نيمار دا سيلفا لاعب باريس سان جيرمان أفضل أيامه في الآونة الأخيرة، فبعدما قرر الاتحاد الأوروبي “يويفا” إيقافه 3 مباريات تعرض لنفس العقوبة من جديد ولكن محليا.

الاتحاد الفرنسي لكرة القدم أعلن إيقاف أغلى لاعب في العالم عن المشاركة لـ3 مباريات بعد تعديه على مشجع لرين عقب خسارة لقب كأس فرنسا.

وأعلن اللاعب البرازيلي تقدمه بطعن ضد القرار، ووفقًا لصحيفة “ليكيب” الفرنسية، قدم نيمار بالطعن ويمكنه الدفاع عن نفسه شخصيًا في ‏جلسة أمام لجنة الاستئناف بمقر اليويفا في سويسرا.‏

ولم يتم تحديد موعد جلسة نيمار مع لجنة الاستئناف بالاتحاد الأوروبي حتى الآن.‏

وتم إيقاف نيمار ثلاث مباريات بسبب هجومه على حكام مباراة فريقه أمام مانشستر يونايتد ‏الإنجليزي بأبطال أوروبا.‏

وآنذاك، هاجم نيمار حكام تقنية الفيديو قائلًا عبر “تويتر”: “هذا عار، لقد وضعوا أربعة ‏أشخاص لا يعرفون شيئًا عن كرة القدم، يجب إعادة النظر في هذه التقنية، لا توجد ضربة ‏جزاء، لا أعلم كيف احتسبوها”.‏

جاء ذلك تعليقا على ضربة الجزاء التي تم احتسابها لمانشستر يونايتد في الدقيقة 94 وسجل على ‏إثرها ماركوس راشفورد هدف التأهل لربع النهائي القاري.‏

الإيقاف سيبدأ من يوم الإثنين ما يعني قدرته على المشاركة أمام أنجيه يوم السبت، فيما سيغيب عن مواجهتي ديجون وريمس، إضافة لأول مباراة في الموسم المقبل بحسب راديو مونت كارلو.

وانتقد توماس توخيل مدربه في باريس تصرف نيمار قائلا :”لا يمكنك أن تدخل في عراك مع مشجع، لا يمكنك أن تفعل ذلك”.

وواصل “ليس من السهل أن تصعد إلى المنصة عقب الخسارة، كان أمرا صعبا للغاية علي وعلى الجميع، لكن علينا أن نتقبل الأمر، إن خسرنا فيجب أن نظهر الاحترام”.

ونشر نيمار عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام” بيانا قال فيه :”الكل يعرف كم أكون شخصا تنافسيا والخسارة تهزني تماما، لكن الخسارة جزء من حياة الرياضيين إنها تجعلنا ننضج ونفكر ونكون أفضل، أنا سعيد للعب مرة أخرى والتسجيل كذلك والشعور بأنني جيد في الملعب، لكن أكبر شعور لي هو الحزن”.

وعاد نيمار خلال شهر نيسان أثناء مواجهة موناكو في الدوري لأول مرة منذ إصابته وخضوعه لجراحة منذ شهر كانون الثاني الماضي. وشارك نيمار خلال الموسم الحالي في 25 مباراة وسجل خلالهم 21 هدفا وصعن 12 آخرين في كل البطولات رفقة سان جيرمان.

المصدر:
filgoal, الأناضول

خبر عاجل