حاصباني يقدم اقتراحات تحد من الهدر

علمت صحيفة النهار” أن نائب رئيس الوزراء غسان حاصباني طلب اضافة أرقام محددة الى مشروع الموازنة. ومن الاقتراحات اضافة 100 مليار ليرة إلى واردات التسويات على الاملاك البحرية، و200 مليار على واردات الاتصالات والبدء باجراءات اصلاحية لتخصيص القطاع، و150 ملياراً على تحويلات ادارة مرفأ بيروت وقدم دراسة عن تخصيص الادارة ووضعها في تصرف وزير الأشغال الأمر الذي قد يعود بأكثر من 2000 مليار من الدخل خلال 2020.

وقالت مصادر وزارية لـ”الجمهورية” ان حاصباني قدّم في مداخلة له «مجموعة الإقتراحات الفعليّة التي، إذا أُخذ بها، فهي كفيلة بتحقيق هدف رفع الإيرادات والحدّ من الهدر».

وتطرّق حاصباني إلى وجوب تعزيز الإيرادات من التحصيل الضريبي الجمركي عبر إضافة المواد ١، ٣، ١٠ و١١ من مشروع قانون التهرب الضريبي على قانون الموازنة، كما اتّخاذ قرارات مباشرة وتوقيع مراسيم ترفع من إنتاجية التحصيل مثل «السكانر» التي قد ترفع الإيرادات بنسبة الثلثين. يُضاف إلى ذلك مطالبة حاصباني بالتشديد على التزام الإجراءات المتعلّقة بهذه المسألة في ما خصّ وزارة المال وديوان مجلس الوزراء.

إلى ذلك، تحدّث عن وجوب المباشرة بإصلاحات في مرفأ بيروت عبر التوجّه نحو الخصخصة، أو أقلّه الشراكة مع القطاع الخاص وزيادة تحويلات المرفأ بقيمة ٥٠ مليار ليرة إضافية، معلناً عن اقتراح مفصّل سيتقدّم به إلى مجلس الوزراء ووزير الأشغال والنقل.

وتناول حاصباني ملف قطاع الإتصالات حيثُ أعلن عن وجوب رفع تقديرات الإيرادات فيه بقيمة ٢٠٠ مليار ليرة لكي تُعادل نصف الانخفاض المرصود، مؤكّداً ثقته بوجود تصوّر لدى وزير الاتصالات لبلوغ هذا الهدف. كذلك فَنّد مسألة التسويات على الأملاك البحرية حيثُ حدّد سقف التقديرات الواجب بلوغه بحدود الـ١٠٠ مليار ليرة.

المصدر:
النهار, صحيفة الجمهورية

خبر عاجل