بوتين: العلاقات الروسية الأميركية بدأت تتغير

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في مستهل لقائه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، سعيه إلى تطبيع العلاقات مع واشنطن، معبرا عن أمله بأن تكون زيارة بومبيو مفيدة للعلاقات الثنائية.

وقال: “كما تعرفون تحدثت مع الرئيس الأميركي عبر الهاتف قبل بضعة أيام، وتشكل لدي انطباع بأن الرئيس دونالد ترمب لديه نية لاستعادة العلاقات والروابط والاتصالات الروسية الأميركية، وأن لديه نية لحل المسائل ذات الاهتمام المشترك معا”.

وأضاف “ونحن من جانبنا، عبرنا مرارا عن إرادتنا استعادة العلاقة بالحجم الكامل، وآمل بلورة الشروط اللازمة لهذا الغرض الآن”.

ورأى الرئيس الروسي أن الوضع في العلاقات الروسية الأميركية بدأ بالتغير، خاصة في مجالات الحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي، منع انتشار أسلحة الدمار الشامل، حل الأزمات الإقليمية، مكافحة الجريمة المنظمة، مواجهة المشاكل البيئية، ومكافحة الفقر في العالم والتهديدات العصرية الأخرى وفي بعض المسائل الاقتصادية.

وأشار بوتين إلى أن التبادل التجاري بين البلدين، الذي عادة ما يظل في مستوى منخفض، شهد، خلال السنة الماضية، زيادة طفيفة تجاوزت نسبتها 5%.

وبخصوص التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الأميركية، قال بوتين إن تقرير المدعي الأميركي الخاص، روبرت مولر، حول ما يسمى بـ “التدخل الروسي” في الانتخابات الأميركية، “موضوعي ويؤكد عدم وجود أي تواطؤ بين روسيا والإدارة الأميركية الحالية”.

وشدد مرة أخرى على أن تدخلا مزعوما كهذا “لم يكن على مستوى الدولة ولم يكن ممكنا أبدا”، معبرا عن أسفه لأن هذا الادعاء تسبب بتدهور العلاقات مع الولايات المتحدة”.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل