صلاة المساء القيامية في بكركي لراحة نفس صفير

ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي صلاة المساء القيامية شاركه فيها الأساقفة الموارنة والاكليروس والمؤمنون المتواجدون حتى الساعة في الصرح البطريركي لالقاء النظرة الأخيرة على المثلث الرحمة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير في ذكرى عيد ميلاده.

وارتفعت صلوات المؤمنين داخل كنيسة سيدة الانتقال في الصرح البطريركي في بكركي على نية البطريرك صفير الذي سجي جثمانه منذ الصباح ويبقى حتى منتصف الليل.

واختتمت قداديس المرافقة التي اقيمت في كنيسة سيدة الانتقال في الصرح البطريركي في بكركي، بعد تسجية جثمان المثلث الرحمة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير في الكنيسة، بقداس لرابطة الأخويات في لبنان احتفل به المرشد العام لرابطة الأخويات الأب ادمون رزق المريمي.

وقال رزق، “ان رابطة الأخويات تشارك اليوم كعربون وفاء وتقدير ومحبة لصاحب الغبطة على تعبه كونه هو رئيس مجلس البطاركة والأساقفة، وكان يتابع نشاط الرابطة بكافة قوانينها وصلواتها الفرضية، ومعه تجددت هذه الصلوات والقوانين”.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل