البندورة… دواء قوي لسرطان الجلد

 

من أجل رفع مستوى حماية الجلد ومقاومته للأشعة فوق البنفسجية الضارة جدا، يجب تناول البندورة بصورة منتظمة، لأنها تحتوي على صبغات الكاروتينويد.

تحتوي البندورة وفقا للنتائج التي حصل عليها علماء جامعة أوهايو الأميركية، على مركبات تضمن تعزيز حماية الجلد من تأثير الأشعة فوق البنفسجية وتخفض خطر تطور سرطان الجلد. هذه المركبات هي صبغات الكاروتينويد التي تصبغ البندورة بلونها الأحمر. هذه المركبات وفقا للباحثين تتراكم في الجلد وتمتص الأشعة فوق البنفسجية الزائدة.

وقد أجرى الباحثون ضمن هذا المشروع عددا من التجارب على الفئران المخبرية، التي كانت تتناول مع طعامها كمية من مسحوق البندورة تركيزه 10%. عوُرّضت هذه الفئران إلى الأشعة فوق البنفسجية. واتضح من نتائج هذه التجارب، بأن الفئران التي تتناول البندورة يوميا وتعرضت للأشعة فوق البنفسجية انخفض خطر إصابتها بسرطان الجلد إلى النصف، حيث كانت نسبة الأورام في جسمها أقل بنسبة 50% من الفئران الأخرى.

ويشير الباحثون إلى أن مادة الليكوبين تمنع تطور الأورام الخبيثة بفعالية. كما بينت نتائج الدراسة أن انخفاض الخطر نتيجة تناول الطماطم لا يشمل جميع أنواع سرطان الجلد، بل فقط التي يطلق عليها الأورام الخبيثة غير الميلانومية (non-melanoma).

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل