اعترفت بجريمتها في الـ102 من عمرها

اعترفت عجوز عمرها 102 سنة من دار المسنين في كومونة Shezy-sur-Marne بفرنسا بأنها قتلت جارتها العجوز البالغة من العمر 92 سنة.

واعترفت المشتبه بها (ترفض ذكر اسمها) لإحدى العاملات في دار المسنين بأنها “قتلت شخصا”. وفعلا وجدت العاملة الضحية على السرير وفي جسدها العديد من الكدمات. وقد بينت نتائج الفحص، أنها ماتت خنقا ونتيجة ضربات على رأسها.

ونقلت العجوز القاتلة إلى مستشفى الأمراض العقلية، حيث يقوم الأطباء بتقييم حالتها النفسية ومدى إمكانية إحالتها للمحاكمة.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل