اليوغا تودي بـ30 إيرانياً إلى السجن

 

 

اعتقلت الشرطة الإيرانية 30 شخصا كانوا يمارسون تمارين اليوغا في قاعة خاصة مختلطين نساء ورجالا، حسب تقارير إعلامية محلية. وتفاعلت مواقع التواصل الاجتماعي في إيران كثيرا مع هذا الحادث، الذي وقع شمالي البلاد.

وقال المدعي العام في مدينة غورغان، مسعود سليماني، إن مدرب اليوغا، الذي اعتقل أيضا، ليس لديه ترخيص بممارسة النشاط، وإنه أعلن عن تقديم دروس اليوغا عبر إنستغرام. ولم يقدم سليماني أي تفاصيل عن نوع اللباس ولا عن التصرفات التي وصفها بأنها غير لائقة. وأوضح‏ أن الأجهزة الأمنية كانت تراقب المكان فترة من الزمن قبل أن تعتقل من فيه. وانتقد عند إعلانه الاعتقالات، نقص المراقبة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ونقلت وكالة الأنباء تسنيم عن المدعي العام قوله إن المعتقلين كانوا يرتدون “لباسا غير محتشم”، ويتصرفون بطريقة “غير لائقة”.

وتمنع السلطات الإيرانية موقع تويتر رسميا، وعززت الرقابة على انستغرام في الفترة الأخيرة.

المصدر:
bbc arabic

خبر عاجل