علوش: إيران ليست مقتنعة بالذهاب الى تسوية كبرى

علوش: يفترض بالحريري تحييد البلاد

اشار القيادي في تيار المستقبل النائب السابق ‏مصطفى علوش الى ان “الحريري يعلم ان الحراك المحلي على مدى سنوات طويلة لم يؤدِّ الى تغيير بل على العكس ‏ادى الى تصلّب حزب الله، حيث كان البلد يدفع الثمن على مختلف المستويات الاقتصادية والامنية”، مضيفاً: “لذلك اخذ ‏الحريري القرار بالتسوية في العام 2016”. وفي حديث الى وكالة “أخبار اليوم”، قال علوش: “اما القرار بالصبر فهو نتيجة ‏طبيعية، كون بعض القوى بدأت بعملية تغيير بالنسبة الى الوضع الذي كان سائداً سابقاً ولسنوات طويلة”. ‏

وردا على سؤال، أكد علوش انه “يفترض بالرئيس الحريري ان يعمل على تحييد البلد، طالما ان لا أحد يعرف النتائج ‏التي ستؤول اليها تطورات المنطقة”. واضاف: “في هذا الوقت يجب الا نضيع البوصلة، ولا الفرصة وان كانت محدودة من اجل ‏الحفاظ على الاقتصاد”، لافتاً الى ان “الاجراءات التي اقرّت في مشروع الموازنة العامة، لن تنشل الاقتصاد من الواقع الذي هو ‏فيه، بل هي مرحلية لمنع الانهيار في انتظار المرحلة القادمة وما تحمله من رسم للخرائط الجغرافية والامنية والعسكرية في ‏المنطقة”. ‏

وعن اداء حزب الله، قال علوش: “انه العنصر الاساسي في كل هذه التركيبات، لكنه غير مستعد في هذه اللحظة الى اي ‏خطوة ايجابية خاصة وان الامور تتجه الى مزيد من التصعيد، اذ يبدو ان إيران ليست مقتنعة بالذهاب الى تسوية كبرى”.

المصدر:
وكالة اخبار اليوم

خبر عاجل