عون: عملية النهوض الاقتصادي انطلقت

 

عون: عملية النهوض الاقتصادي انطلقت

أكد رئيس الجمهورية ميشال عون ان “مشروع موازنة 2019 يتضمن اجراءات تعزز قطاعات الانتاج في لبنان، لا سيما منها الصناعة والزراعة، بهدف الانتقال المتدرج الى الاقتصاد الانتاجي بدل الاقتصاد الريعي الذي اعتمدته الحكومات المتعاقبة”. وأعرب عن أمله في ان “يتم اقرار الموازنة في مجلس النواب في أسرع وقت ممكن”، لافتا الى ان “عملية النهوض الاقتصادي انطلقت وسيكون للبدء بالتنقيب عن النفط والغاز بداية العام المقبل الاثر الايجابي على الاقتصاد الوطني”.

واذ اشار رئيس الجمهورية الى ان “اقرار مجلس الوزراء لمشروع موازنة 2019، ترك ارتياحا في الاسواق المالية”، رأى ان “تطبيق الاجراءات والتدابير المنصوص عنها في الموازنة الجديدة من شأنه خفض العجز والتأسيس لموازنة 2020، حيث سيباشر الوزراء رفع موازناتهم الى وزير المالية علي حسن خليل للمباشرة بدرسها واحالتها ضمن المهلة الدستورية الى مجلس النواب”.

كلام عون جاء في خلال استقباله قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، الهيئة الادارية الجديدة لـ”جمعية تجار جونيه وكسروان الفتوح” برئاسة سامي عيراني، الذي القى كلمة باسم الجمعية، شكر فيها رئيس الجمهورية على “الاهتمام الذي يبديه بحاجات الاقتصاد الوطني”، واشار الى “الركود الذي تعاني منه الاسواق منذ اشهر بسبب الوضع الاقتصادي المتأزم في البلاد، نتيجة السياسة الاقتصادية التي انتهجت منذ زمن بعيد، مع ما احاط بها من حالات هدر وفساد نخرت عميقا في جسم الادارات العامة”.

وعدد عيراني بعض الصعوبات التي تواجه الاقتصاد راهنا ومنها “افتقاد الاسواق للسيولة النقدية بفضل الفوائد المرتفعة، وتوقف المؤسسة العامة للإسكان عن منح القروض، وعبء النزوح السوري وتوليه للوظائف والمهن بأجور منخفضة، وتدني الحركة السياحية لعدم اعطاء القطاع اهميته وتوظيفه باحترافية لدى الخارج”.

ولفت الى “تزايد تهريب البضائع عبر المعابر الحدودية، حيث تباع الى المستهلك بأسعار متدنية في ظل التهرب الضريبي، مما ينعكس سلبا على التجار الملتزمين ضرائبيا وعلى الخزينة لحرمانها من العائدات الجمركية والمالية”، واعتبر ان “مدخل الحلول هو اغلاق كامل لجميع معابر التهريب”.

وشدد على ان “الامل يحدو بنا يا فخامة الرئيس، بالخطوات التي تقومون بها على صعيد مكافحة الهدر والفساد ومساعيكم الحثيثة لترشيد الاقتصاد نحو الانتاجية، مع ما ترسمونه من خطط اصلاحية لإعادة تكوين ادارات الدولية وفق معايير سليمة وشفافة بعودة الاقتصاد للتعافي مع ما يستتبع ذلك من اعادة للنهوض مجددا”.

وتخلل اللقاء حديث عن المشاريع التي يتم تنفيذها في منطقة كسروان، لا سيما توسيع الاوتوستراد الدولي والمرفأ السياحي ومحطات تكرير الصرف الصحي والطرق الجبلية والبنى التحتية، فأكد عون متابعته المباشرة “لتنفيذ كل هذه المشاريع بعدما توفرت الاعتمادات المالية اللازمة لها”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل