منع بيع الحشيشة في ايطاليا

أصدر وزير الداخلية، زعيم حزب ‏”الرابطة” في إيطاليا ماتيو سلفيني، مرسوماً يلغي بيع القنب أو الحشيشة في المتاجر، ووافقت عليه محكمة الاستئناف.

ويقضي الحكم الذي صدر من الاستئناف، بإغلاق المتاجر ومنع الإتجار بالمادة المخدرة.

وقال سلفيني بعد الحصول على الموافقة من محكمة الاستئناف، “أفهم ‏بأن العديد من المتاجر ستقفل وتسرح عمالها، لكن الضرر سيكون أكبر ‏بكثير على الشبان”.

وينظم الاسبوع المقبل أصحاب المحال التي تبيع القنب أو الحشيشة في العاصمة روما، تظاهرة احتجاجية على القرار. وتقدر الأرباح السنوية لهذه المتاجر بأكثر من مليوني يورو.

وقال المسؤول في الحزب، ماركو رياتسو، في حديث إلى “الوكالة الوطنية للاعلام”: “تعتبر إيطاليا ثاني بلد في أوروبا من حيث أعلى معدلات استهلاك القنب داخل الاتحاد الأوروبي، فحوالي 33 % من الراشدين في إيطاليا جربوا تدخين هذا المخدر الخفيف مرة واحدة على الأقل، مقارنة بنسبة 38.4% في الدانمارك و 25.2 % في هولندا و 27.2% في ألمانيا”.

وشدد على أن “استعمال القنب يدمر العائلة، لأنه من المخدرات المضرة والقاتلة، وتأكدنا من النتيجة السلبية على أبنائنا، فتعاطي المخدرات ولو كانت خفيفة، يؤدي الى تفكك العائلة وتراكم أرباح المافيا وسلطتها”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل