هل توافق واشنطن على حل الدولتين؟

أفادت قناة “ريشِت” أن سيناتورات أميركيين بارزين من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، بينهم ليندسي غراهام المقرب من الرئيس دونالد ترمب، رفضوا مطالبات إسرائيلية للامتناع عن دفع مشروع قرار في الكونغرس يؤيد حل الدولتين.

وأضافت أنه من المتوقع تبني مشروع هذا القرار في مجلس الشيوخ بأغلبية كبيرة.

وافاد موقع “أكسيوس ” الاخباري الاميركي ان مشروع القرار المذكور سيطرح على طاولة الكونغرس قريباً وقال مسؤولون في الادارة الاميركية انهم لم يؤيدوا فكرة حل الدولتين لان هناك اختلافاً عميقاً بين الفلسطينيين والاسرائيليين حول معنى هذا الحل.

وافيد ان السفير الاسرائيلي في واشنطن رون درمير ومسؤولين اسرائيليين آخرين يلحون على السناتور ين غراهام وكريس فان هولين ليشطبا تعبير حل الدولتين من مشروع القرار.

واكد الدبلوماسيون الاسرائيليون انهم لا يعارضون مشروع قرار يدعو الى مفاوضات مباشرة بين الطرفين من دون شروط مسبقة ما لم تتم الاشارة الى الوضع النهائي التي تهدف اليه هذه المفواضات. واضاف الموقع ان غراهام وفان هولين رفضا حتى الان المطالبات الاسرائيلية بهذا الصدد.

وقالت الناطقة بلسان السناتور فان هولين انه والسناتور غراهام  يؤيدان حل الدولتين منذ مدة طويلة وانهما يعملان على دفع تبني الكونغرس لهذا الحل، ولم يرد اي تعقيب من السفارة الاسرائيلية في واشنطن على هذا النبأ.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل